02:31 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    وقفة احتجاجية للعاملين بالمؤسسات الخدمية أمام مقر الأمم المتحدة بصنعاء

    وقفة احتجاجية للعاملين بالمؤسسات الخدمية أمام مقر الأمم المتحدة بصنعاء

    © Photo / Ahmed Abdelwahab
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    نظم العاملون بالمؤسسات الخدمية (النفط والمياة والكهرباء والزراعة وغيرها)، المتضررة من عرقلة ومنع دخول السفن النفطية اليمنية، وقفة احتجاجية أمام مكتب الأمم المتحدة بالعاصمة صنعاء للتنديد بمنع التحالف دخول المشتقات النفطية إلى ميناء الحديدة.

    ووفقا لبيان صحفي تلقت "سبوتنيك" نسخة منه اليوم الأحد، حضر الوقفة وزير النفط والمعادن أحمد دارس والمدير التنفيذي لشركة النفط ياسر الواحدي، ورفع المشاركون لافتات عبروا من خلالها إدانتهم واستنكارهم لما يقوم به "تحالف العدوان السعودي الأمريكي من منع واحتجاز سفن المشتقات النفطية وما يترتب عليه من تداعيات خطيرة على الشعب اليمني بتوقف المصانع والمزارع والمستشفيات ومؤسسات المياة".

    وأدان عمال وموظفوا شركة النفط "الصمت المخزي للأمم المتحدة تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من حرب اقتصادية قذرة تمارسها قوى العدوان بحق الشعب اليمني باستهداف البنى التحتية والمنشآت الحيوية ومنها شركة النفط".

    وتقود السعودية تحالفا عسكريا ينفذ منذ 26 مارس/آذار 2015، عمليات لدعم قوات الجيش الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي؛ لاستعادة مناطق سيطرت عليها جماعة "أنصار الله" الحوثيين في كانون الثاني/يناير من العام ذاته.

    وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة، يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75 بالمئة من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية، بما في ذلك 8.4 مليون شخص لا يعرفون من أين يحصلون على وجبتهم القادمة.

    انظر أيضا:

    اليمن: تجدد المعارك بين القوات اليمنية و "أنصار الله"
    "أنصار الله": العدوان على اليمن جزء من معركة الأمة
    الصليب الأحمر الدولي يبدأ إعادة الموظفين الأجانب إلى اليمن
    الكلمات الدلالية:
    اليمن, صنعاء, الأمم المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik