22:07 GMT05 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حالة من التوتر السياسي يعيشها العراق إثر الخلاف على بعض الحقائب في تشكيل الحكومة الجديدة المكلف بها عادل عبد المهدي.

    برلمانيون عراقيون أوضحوا أن الخلاف القائم يمكن حله، إذا ما توافقت الأطراف السياسية، إلا أن بعضهم أشار إلى مخالفة ما يحدث للدستور، وأنه سيؤثر بشكل كبير على طبيعة عمل الحكومة العراقية الفترة المقبلة.

    من ناحيته قال حسن خلاطي النائب بالبرلمان العراقي عن تيار الحكمة في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، إن الخلاف القائم في الوقت الراهن حول ثلاثة حقائب أصبح يشكل هاجسا كبيرا، ويجب أن يكون هناك آلية للتشاور والمشاركة بين الكتل السياسية ورئيس مجلس الوزراء، وأنه كلما أعطت الفرصة والمساحة لرئيس الحكومة في عملية التشكيل ستساهم في تخطي الخلاف.

    وأضاف أن الخلافات على ثلاث حقائب هي " الداخلية والدفاع والعدل، وأن ما دون ذلك متوافق عليه، وهو ما يجعل عملية حل الخلافات ممكنة خلال الفترة المقبلة.

    حالة مشابهة

    في الإطار ذاته قال النائب عامر الخزاعي في تصريحات خاصة إلى"سبوتنيك" إن الحالة القائمة مشابهة للحالات السابقة التي شكلت فيها الحكومات  في العراق، وأن الجدل المثار هو ذاته الذي أثير في مرات سابقة.

    وأضاف أن العمل على اتجاهين في تشكيل الحكومة يبتعد عن الدستور كليا، خاصة أن الأول منهم يتجه نحو المشاركة القائمة على المحاصصة الممثلة للتكتلات والمكونات العراقية، وهو ما لا يتوافق مع الدستور، لما يؤسس له من تقسيمات على المستوى الاجتماعي والطائفي، وأن الاتجاه الآخر يتعلق بعملية الإقصاء وإزاحة البعض وهو ما يعطل تشكيل الحكومة.

    وأشار إلى أن الخلاف القائم لم يكن على الوزيرين "الدفاع والداخلية" فقط، بل على الآلية كافة، وهو ما قد يؤثر بشكل كبير على آلية العمل الفترة المقبلة.

    تدخل خارجي

    على جانب آخر ترى سروة عبد الواحد المرشحة السابقة لرئاسة الجمهورية العراقية، إن الخلاف يمكن أن يتفاقم ويتسبب في أزمة كبرى.

    وقالت عبد الواحد في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، إن التدخلات الخارجية من إيران والولايات المتحدة الأمريكية تؤثر على تشكيل الحكومة، وأن الخلاف يمكن أن ينفجر ويصل إلى الشارع؛ إذا لم يتم حسمه خلال الأيام القليلية المقبلة، وأنه على رئيس الحكومة أن يكون أشد جرأة في تقديم تشكيلة الحكومة كاملة.

    وأضافت أنه من المرجح عدم إنهاء الخلاف القائم خلال الأسبوع المقبل، وهو ما سيؤثر على عمل الحكومة ككل، وقد يدفع في النهاية إلى سحب الثقة منها.    

    انظر أيضا:

    سجون الإرهاب تعرقل عودة عائلات أبرز أقليات العراق
    تعزيزات أمنية مع بدء التحشيد لتظاهرات كبرى في جنوب العراق
    بالفيديو والصور... أوسم مطربين العراق يغنون في بغداد بعد فراق طويل
    انتهاء هرب مستمر لإرهابيين في العراق
    عبد المهدي حول تعزيز التعاون بين بغداد وواشنطن: يجب أن يحقق مصالح العراق ويحفظ استقلاله
    العراق يوجه ضربة جوية داخل الأراضي السورية
    الحلبوسي يدعو للمساهمة في جهود إعمار العراق
    الكلمات الدلالية:
    الدستور العراقي, البرلمان العراقي, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook