01:11 GMT02 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    وصل رئيس هيئة الأركان السعودي، الفريق أول فياض حامد الرويلي، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، مساء الاثنين، مع وفد من الجيش السعودي.

    وبحسب التفاصيل التي نشرتها صحف سعودية، فإن زيارة الفريق الرويلي تأتي لحضور ختام مناورات عسكرية في البحر الأحمر يجريها الجيش السوداني.

    وأشار مصدر عسكري إلى أن الدعوة وجهت لعدد من وزراء الدفاع ورؤساء هيئة الأركان في دول الجوار ودول البحر الأحمر لحضور ختام المناورات.

    والتقي الفريق أول فياض الرويلي، بوزير الدفاع السوداني عوض ابن عوف للتباحث في عدد من القضايا المشتركة.

    وفي الأسبوع الماضي ، كانت السعودية قد أعلنت أنه تم الاتفاق على فكرة تأسيس كيان لدول البحر الأحمر، مشيرة إلى أن هذا الكيان سيعزز الأمن والاستثمار والتنمية لدول الحوض. ويضم كيان البحر الأحمر كلاً من السعودية ومصر والسودان وجيبوتي واليمن والصومال والأردن.

    وسيشهد الفريق فياض تخريج عدد من الضباط السعوديين من كلية الأركان والكلية الحربية السودانية.

    وكان رئيس الأركان المشتركة السودانية، الفريق أول دكتور ركن كمال عبد المعروف الماحي، شد العروض قبل الختامية للمشروع التدريبي المشترك "نصرة الحق" بمنطقة فيجاب على ساحل البحر الأحمر.

    ووقف عبد المعروف والوفد المرافق له، على اكتمال الاستعدادات لاختتام المناورات التي تعد الأكبر من نوعها بمشاركة القوات الرئيسة الثلاث "البرية والبحرية والجوية" غدا الأربعاء.

    ومن المنتظر أن يحضر الرئيس السوداني عمر البشير ووزير الدفاع وضيوف البلاد وقادة القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى.

    وأوضح عبد المعروف أن مناورات "نصرة الحق" تأتي في ختام العام التدريبي استكمالاً للجاهزية والاحترافية بما وصلت إليه القوات المسلحة من تطور في مختلف المجالات خاصة الطفرة النوعية في مجال التدريب المشترك والاستعداد القتالي.

    انظر أيضا:

    وسط توتر العلاقات... السودان يوجه دعوة عسكرية إلى إريتريا
    السودان يهدف لزيادة يومية بإنتاج النفط بنسبة 70.7 بالمئة بموازنة 2019
    جنوب السودان يرد على التهديدات الأمريكية
    بعد تصريحات نتنياهو... السودان يعلق على "التطبيع الجوي" وعبور طيران إسرائيل
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان, أخبار السعودية, مناورات عسكرية, الجيش السوداني, السعودية, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook