Widgets Magazine
22:01 22 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الرئيس السوداني عمر البشير

    تجمع سوداني بـ"الخليج" يوجه رسالة "تحذيرية" إلى البشير

    © REUTERS / MOHAMED NURELDIN ABDALLAH
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10

    وجه تجمع "القانونيين السودانيين" في الخليج، رسالة للرئيس السوداني عمر البشير تقول إن إرادة الجماهير توحدت من أجل هدف وحيد لا رجعة فيه ولا مساومة عليه بشأن الوضع الحالي.

    وقال التجمع، في بيان صحفي تلقت "سبوتنيك" نسخة منه اليوم الثلاثاء 8 يناير / كانون الثاني الجاري: "إرادة جماهير شعبنا اليوم توحدت من أجل هدف وحيد لا رجعة عنه ولا مساومة عليه ألا وهو إجبار نظام الحكم على الرحيل بكل رموزه".

    وزعم البيان: "أن الحكومة السودانية دأبت على انتهاج سياسة القمع، والسعي إلى إذلال المعارضين من أبناء الشعب بتكميم الأفواه، والأزمات المتلاحقة للبقاء في السلطة".

    ووجه البيان رسالة إلى الجيش السوداني، قال فيها: "نناشد أبناء القوات المسلحة السودانية وقوات الشرطة الإنحياز لخيار الشعب وحماية الثورة والثوار، ودعا جميع المهنيين من معلمين وأساتذة جامعات وأطباء ومهندسين واقتصاديين وقانونيين وإداريين ودبلوماسيين والمهنيين الآخرين والحرفيين في خارج السودان إلى الاصطفاف خلف مطالب المتظاهرين، والتعبير عن دعم ومساندة الثورة بشتى الطرق والوسائل".

    ودعا تجمع "القانونيين السودانيين" الجماهير إلى الاستمرار في النهج السلمي والحفاظ على سلامة الممتلكات العامة، التي هي ممتلكات الشعب السوداني ومن أمواله، وعدم التعدى على الممتلكات الخاصة، لتفويت الفرصة على من يريدون اتخاذها ذريعة لإطلاق النار عليهم، مشيرا إلى أن الدول الكبري والمنظمات العالمية والمنظمات غير الحكومية بدأت تتفهم وتؤيد مطالب الجماهير المشروعة، وتشجب وتدين القوة الوحشية التي تواجه بها التظاهرات.

    وتشهد السودان احتجاجات واسعة ضد الأوضاع السياسية، ومطالبات بتنحي الرئيس عمر البشير.

    وأسفرت مواجهات المتظاهرين مع قوات الأمن عن مقتل وإصابة عشرات المواطنين، حسب تصريحات مسؤولين محليين.

    وقالت الحكومة السودانية إن التظاهرات خرجت عن مسارها الصحيح في طريقة الاحتجاج السلمي، لافتة إلى أن هناك مندسين استغلوا هذه التظاهرات، وعمدوا لتخريب ممتلكات الدولة والمواطنين، محذرة في ذات الوقت، أن قوات الشرطة، ستتعامل بحسم مع هذه الفوضى التجاوزات.

    ويعاني السودان أزمة اقتصادية منذ انفصال جنوب السودان في العام 2011، وفقدانه آبار نفط الواقعة في أراضي جنوب السودان، التي كانت تمثل المورد الرئيس لخزينة الدولة، وتراكمت الأزمات حتى وصلت إلى مطلع العام الحالي 2018، بعد عجز الحكومة في زيادة إنتاج صادراتها، مما تسبب في نقص حاد في النقد الأجنبي، لاستيراد الوقود والأدوية ودقيق الخبز.

    انظر أيضا:

    احتجاجات السودان... البشير يتهم دولا كبرى بالابتزاز لتركيع بلاده
    السودان: البشير يسخر من شائعات هروبه... والانتخابات في موعدها
    احتجاجات السودان... وزير يحرج البشير وحملة اعتقالات واسعة
    بعد دعوات "الزحف إلى القصر"... البشير يتوعد ويؤكد أن السودان ستخرج من الأزمة
    مرشح سابق لرئاسة السودان: البشير في وضع حرج ويحذر من "فتوى القصاص"
    أسبوع عاصف في السودان... وأكبر حزب معارض ينضم إلى المطالبين بتنحي البشير
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان, احتجاجات السودان, الحكومة السودانية, عمر البشير, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik