20:17 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    شهد لبنان مأساة اجتماعية بعد أن أقدم مواطن لبناني على حرق نفسه أمام مدرسة أولاده في منطقة الكورة الواقعة شمالي لبنان بسبب أوضاعه الاقتصادية الصعبة حتى عجز عن دفع أقساط أولاده المدرسية.

    هذه الحادثة أثارت غضبا كبيرا في الشارع اللبناني الذي اعتبر المواطن جورج زريق ضحية لسياسات الدولة وأطلق البعض عليه اسم "البوعزيزي" اللبناني الذي حرق نفسه بسبب أوضاعه الاقتصادية الصعبة.

    وأثارت القضية في لبنان بعد اجتماعيا كبير خصوصا مع تردي الأوضاع الاقتصادية في البلاد.

    وبدوره أعلن نائب في مجلس الأمة الكويتي، خلف دميثير العنزي، تضامنه مع المواطن اللبناني وقرر تقديم مساعدة مالية لعائلة جورج زريق.

    وخلال مكالمة هاتفية عبر قناة "الجديد" اللبنانية، أعلن العنزي التبرع بـ10 آلاف دولار أمريكي إلى جانب تخصيصه معاشا شهريا لعائلة الضحية، انطلاقا من شعوره الإنساني بضرورة التضامن مع ما حصل.

    وقال النائب الكويتي "أنا في زيارة حاليا إلى لبنان منذ 4 أيام، وما حدث يوم أمس صدمني، وأحسست أنه يجدر بي القيام بشيء تجاه ما حصل".

    وأضاف: "الحادثة كما حصلت مؤلمة جدا، ويجب أن تشعرنا بالتعاطف وتحرك ضمائرنا.. وقد يكون هناك من يقوم بخطوات أكبر، ولكنني وجدت أنه من واجبي المساعدة قدر الإمكان".

    انظر أيضا:

    صحيفة: لبنان ينتظر زيارات دولية وعربية في اليومين المقبلين
    إجراء عسكري إسرائيلي جديد تجاه لبنان
    سفير روسيا لدى لبنان: النهج الغربي لعودة اللاجئين السوريين يأتي بنتائج عكسية
    لبنان... مجلس الوزراء يقر خطة عمل الحكومة
    ظريف يزور لبنان الأحد المقبل
    نبيه بري: تحرك إٍسرائيل يهدد باستنزاف ثروة لبنان النفطية
    الكلمات الدلالية:
    بيروت, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook