02:51 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أنشأت وزارة الكهرباء العراقية، اليوم الإثنين، غرفة عمليات مشتركة، لحل المشاكل والعوارض الفنية التي حدثت إثر السيول وسوء الأحوال الجوية التي يشهدها العراق.

    أعلنت وزارة الكهرباء، في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، مساء اليوم، أن وزير الكهرباء، لؤي الخطيب، وجه بتشكيل غرفة عمليات مشتركة من شركات، ومديريات التوزيع العامة في بغداد والمحافظات، ومركز السيطرة الوطني ومراكز الاتصالات، لإعادة خطوط نقل الطاقة الكهربائية والمغذيات التي توقفت ومعالجة العوارض الفنية، التي حدثت وستحدث جراء السيول وسوء الأحوال الجوية التي تعرضت، وتتعرض لها محافظات البلاد.

    وبتأكيد من الخطيب، استنفرت ملاكات الكهرباء، للعمل ووضع الأولوية بإعادة المغذيات إلى محطات الصرف الصحي، لاستيعاب مياه الأمطار، وإسناد عمل أمانة بغداد والدوائر البلدية في المحافظات، فضلا عن إسناد عمل ملاكات وزارة الموارد المائية.

    ووجهت وزارة الكهرباء، مناشدات للمواطنين، لتوخي الحيطة، والحذر من التعامل مع شبكات توزيع الطاقة الكهربائية، واللجوء إلى فرق الصيانة في حال حدوث عوارض فنية وقطوعات من اجل الحفاظ على حياتهم، والاتصال الفوري بقطاعات الصيانة وحسب المواقع الجغرافية، أو الاتصال بأرقام الشكاوى للإخبار عن أي عارض فني بسبب هذه الظروف، ليتسنى لفرق الصيانة اتخاذ اللازم.

    وخصصت الكهرباء، أرقاما للشكاوى، لتوزيع كهرباء الكرخ هو (157)، وتوزيع كهرباء الرصافة هو (158)، وتوزيع كهرباء الصدر (1012)، ودوائر التوزيع في المحافظات هو (159).

    وألمحت الوزارة، إلى أن الملاكات الهندسية والفنية العاملة في مديريات نقل الطاقة الكهربائية، قد كثفت جهودها لإعادة ومراقبة خطوط نقل الطاقة التي انفصلت، والكشف عن الأبراج من أجل تلافي أية حالة انفصال لأحد الخطوط، فضلاً عن إصلاح العوارض الفنية التي حدثت، في ظل جهود متواصلة للحفاظ على محطات التوليد لضمان ديمومة عملها في ظل الظروف الجوية الحالية.

    وكان المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، قد أعلن في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، مساء أمس الأحد، 31 مارس/آذار الماضي، أن رئيس المجلس، عادل عبد المهدي، عقد اجتماعا خاصا لتقييم الخطط، والاستعدادات للسيطرة على السيول المحتملة والارتفاع المتوقع في مناسيب المياه، وللاطمئنان على سلامة الإجراءات المتخذة استعدادا لموسم ذوبان الثلوج وسقوط الأمطار.

    وحضر الاجتماع نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر الغضبان، ووزير الموارد المائية، جمال العادلي، ومحافظو بغداد، ونينوى، والبصرة، وميسان و واسط، وصلاح الدين، وديالى، وسكرتير الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات، كما حضره نائب قائد العمليات المشتركة، ومدير الصنف العسكري بوزارة الدفاع، وقائد عمليات بغداد، وممثل الحشد الشعبي وعدد من المستشارين.

    وتشهد محافظات العراق، والعاصمة، أمطارا رعدية، غزيرة تسببت بغرق الكثير من الشوارع لاسيما المدن الواقعة، شمالي بغداد، منذ نهاية الأسبوع الماضي، وسط توقعات جوية بتزايد هطول الأمطار في الساعات القليلة المقبلة في الوسط والجنوب، مع استمرارها والثلوج في المناطق الشمالية بإقليم كردستان.

    انظر أيضا:

    بغداد تتحدث عن موقف عربي موحد رافض لوجود القوات التركية في العراق
    العراق يتسلم قطعا أثرية يعود تاريخها إلى عام 3000 قبل الميلاد
    العراق يصوت على إعفاء خاص للإيرانيين
    فوائد قوم ... تهريب الممنوعات من سوريا إلى العراق
    الكلمات الدلالية:
    العراق, بغداد, إقليم كردستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook