Widgets Magazine
03:44 18 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    مظاهرات، الشعب يطالب بتنحي الرئيس السودان عمر البشير، الخرطوم، السودان 11 أبريل/ نيسان 2019

    الشرطة السودانية: أعمال فوضى في عدد من الولايات السودانية واستمرار الاعتصام

    © AP Photo /
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلن الناطق باسم الشرطة السودانية اللواء هاشم على عبد الرحيم، أنه قد شهد اليوم الجمعة وأمس الخميس، جملة من أعمال الفوضى في عدد من الولايات مع استمرار الاعتصام بشارع النيل والجامعة وتقاطع المنديل وسط الخرطوم.

    الخرطوم — سبوتنيك. وقال الناطق باسم الشرطة: أن "الاعتصامات والتجمهرات أثرت على حركة السير وتسببت في ازدحام كثيف وسط الخرطوم.

    وأضاف عبد الرحيم، إن تحقيقات الشرطة الجنائية أشارت لوفاة ستة عشر شخصا وإصابة عشرين آخرين بأعيرة نارية طائشة، هذا وقد شملت الاعتداءات بعض المقار والممتلكات الحكومية والخاصة.

    والشرطة إذ تأسف لوقوع هذه الأحداث التي استهدفت الأموال العامة والخاصة تترحم على الموتى وترجو الشفاء العاجل للجرحى تهيب بالمواطنين إتاحة حق السير للكافة والتزام جانب القانون والمحافظة على الأمن والنظام العام.

    وكان وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف أعلن الخميس الماضي عزل الرئيس عمر البشير واعتقاله، وبدء فترة انتقالية لعامين تتحمل المسؤولية فيها اللجنة الأمنية العليا والجيش، فيما اعتبره تجمع المهنيين السودانيين الذي يقود الاحتجاجات في السودان انقلابا عسكريا.

    وجاء تدخل الجيش بعد أشهر من احتجاجات شعبية تصاعدت ضد غلاء الأسعار وتحولت مؤخرا إلى المطالبة بتنحي البشير، التي عدها مؤامرة تعود لأيام الربيع العربي.

    وبإطاحة الجيش السوداني، برئاسة البلاد، المشير عمر البشير، تكون الخرطوم شهدت تاريخا حافلا منذ استقلالها عام 1956 بنحو 10 انقلابات، نجح منها 4 انقلابات.

    انظر أيضا:

    "رجال كانوا حول البشير"... هؤلاء يحكمون السودان الآن
    تعيين الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيسا للمجلس العسكري الانتقالي في السودان
    رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان يعلن التنازل عن منصبه كرئيس للمجلس
    عشرة نجح منها أربعة... مسلسل الانقلابات العسكرية في السودان
    المجلس العسكري الانتقالي في السودان يؤجل اجتماعا مع القوى السياسية
    الكلمات الدلالية:
    البشير, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik