Widgets Magazine
19:31 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الممثل الخاص للرئيس الروسي إلو سوريا الكسندر لافرينتيف

    لافرينتيف: قرارات اللجنة الدستورية تعتمد بالإجماع أو بنسبة لا تقل عن 75% من الأصوات

    © Sputnik . Nina Zotina
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتيف أن اتخاذ اللجنة الدستورية السورية أي قرار يجب أن يحظى بتأييد نسبة لا تقل عن 75% من أصوات الأعضاء في اللجنة.

    نورسلطان- سبوتنيك. قال لافرينتيف للصحفيين في ختام الجولة الـ 12 من محادثات أستانا بشأن التسوية السورية في عاصمة كازاخستان، نور سلطان، "لقد تم الاتفاق على أن اللجنة تتخذ جميع قراراتها إما بالإجماع أو بتأييد قرار ما بنسبة لا تقل عن 75% من أصوات الأعضاء في اللجنة. وهذا يعني أنه بإمكان أي من الأطراف المشاركة في اللجنة أن يعرقل اتخاذ قرار لا يرضيه. وفي هذه الحالة ستضطر الأطراف المعنية إلى التوصل إلى اتفاق."

    وأعلن لافرينتيف، في وقت سابق أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق حول اللجنة الدستورية خلال جولة المحادثات هذه، مشيرا إلى أن العمل على تشكيلها دخل مرحلته النهائية، وأنه قد يتم الإعلان عن إكمال هذه العملية وإطلاق عمل اللجنة في جنيف بعد شهر رمضان.

    وانطلقت، اليوم، في نور سلطان الجولة الثانية عشر لمحادثات أستانا حول سوريا بمشاركة الدول الضامنة وهي روسيا وتركيا وإيران، حيث يترأس الوفد الروسي، المبعوث الروسي الخاص إلى سوريا، ألكسندر لافرينتييف، أما الوفد الإيراني فهو برئاسة علي أصغر خاجي، بينما يترأس الوفد التركي، نائب وزير الخارجية التركي، سيدات أونال، والمبعوث الأممي الجديد إلى سوريا، غير بيدرسون ويرافقه وفد الأمم المتحدة، ووفد المعارضة المسلحة، برئاسة أحمد طعمة، ووفد الحكومة السورية برئاسة المندوب السوري إلى الأمم المتحدة، بشار الجعفري. بالإضافة إلى الوفد الأردني، بصفة مراقب.

    انظر أيضا:

    الدول الضامنة تتفق على دعوة العراق ولبنان لمباحثات أستانا بصفة مراقب
    الخارجية الكازاخستانية: لقاء أستانا القادم حول سوريا لن يعقد قبل يونيو المقبل
    مصدر: الجولة المقبلة لمباحثات أستانا حول سوريا تعقد في يوليو
    الاتفاق على أسماء اللجنة الدستورية السورية خلال جولة أستانا الـ12
    الكلمات الدلالية:
    محادثات أستانا, ألكسندر لافرينتيف, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik