18:59 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا، فيكتور كوبشين، اليوم الأحد، أن تفاقم الوضع في شمال حلب في سوريا، أدى إلى مقتل 15 مسلحًا من "الجيش السوري الحر" وتدمير ثلاثة آليات.

    وأضاف كوبشين "حاولت مجموعتان من مسلحي الجيش السوري الحر يصل عددهم إلى 250 شخصًا على 20 مركبة مزودة برشاشات ثقيلة اختراق خط الدفاع للقوات السورية الحكومية، حيث تم صدهم وتكبيدهم خسائر وصلت لأكثر من 15 شخصا، وتدمير 3 سيارات من نوع بيكآب".

    هذا وتعاني سوريا منذ آذار/مارس 2011، من نزاع مسلح تقوم خلاله القوات الحكومية التابعة للرئيس السوري بشار الأسد بمواجهة جماعات مسلحة تنتمي إلى تنظيمات مختلفة، أبرزها تطرفا "داعش" و"جبهة النصرة" (المحظوران في روسيا)، واللذين تصنفهما الأمم المتّحدة ضمن قائمة الحركات الإرهابية، حيث تسبب هذا الصراع في فرار الملايين من السوريين داخل وخارج البلاد.

    الكلمات الدلالية:
    الجيش السوري, حلب, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook