06:49 12 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    حافظ الأسد

    زعيم عربي: لا يصح أن يتحدث حافظ الأسد بهذا الشكل

    © AFP 2019 / HO
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    61035
    تابعنا عبر

    كشف زعيم عربي عن تفاصيل حرب كلامية دارت بينه وبين الرئيس السوري الراحل، حافظ الأسد، وذلك في القمة الإسلامية بالكويت التي عقدت في منتصف الثمانينيات.

    وروى الرئيس المصري الأسبق، حسني مبارك، في حواره مع صحيفة "الأنباء" الكويتية، أنه أثناء حضوره القمة، كان "الأسد" حاضرا، وكان من المفترض أن يلقي مبارك كلمته قبله، ولكن أصر السوريون على أن يتحدثوا قبله، فرحب بهذا، ولكن الرئيس السوري بدأ كلمته بالهجوم على الرئيس المصري الراحل أنور السادات، بسبب اتفاقية السلام مع إسرائيل في "كامب ديفيد".

    وقال مبارك متذكرا للإعلامية الكويتية فجر السعيد: "كان من المفترض أن تبدأ كلمتي في القمة قبل حافظ الأسد، ولكنهم أصروا على أن يتحدثوا قبلي.. قلت مفيش مشكلة.. ولكن حافظ الأسد بدأ كلمته بالهجوم على السادات.. والبعض في الوفد الذي برفقتي قال لي نقوم ولا نكمل الاستماع إلى كلمته فرفضت، وعندما حان موعد إلقاء كلمتي بدأت وقلت إنه ما كان يصح أن يتحدث حافظ الأسد عن السادات بهذا الشكل".

    وتابع: "قلت في كلمتي السادات توفى إلى رحمة الله وكان رئيس مصر وزعيم عربي ونحن في قمة إسلامية، فلن أرد على أي إساءة بإساءة احتراما للقمة ورئيس القمة.. وأول ما بدأت الكلمة قام حافظ الأسد والوفد السوري لكي لا يسمع كلمتي.. لم أبالي وأكملت كلامي. لا يمكن أسمح بأي هجوم أو إساءة لرئيس مصري سابق وبالذات الرئيس السادات".

    وكان حسني مبارك تحدث في حواره مع الصحيفة الكويتية، أن السادات سافر إلى سوريا لكي يطلع حافظ الأسد على قرار زيارته للقدس، ولكن السوريين رفضوا رفضا باتا، و"سمعنا بعد ده إنهم حتى فكروا يحتجزوا السادات أو يعطلوا طائرته الخاصة لكي لا يسافر إلى القدس.. والسادات سافر على القدس ممطار أبوصوير العسكري القريب من الإسماعيلية.. وأنا ذهبت قابلته صباح يوم المغادرة، وراجعنا معاه أنا والكاتب موسى صبري الخطاب اللي ألقاه في الكنيست الإسرائيلي.. وبعدها ذهبنا معاه لمطار أبوصوير وودعته في المطار.. الرئيس السادات كان زعيم شجاع وصاحب رؤية ثاقبة.. والتاريخ أثبت صحة رؤيته".

    ولم يسبق لمبارك أن أجرى حوارا صحفيا مصورا منذ الإطاحة به من الحكم وما أعقب من سنوات في السجون والمحاكم، فيما سبق للإعلامية الكويتية أن نشرت حوارا مكتوبا مع حسني مبارك في العام 2015 قالت إنها أجرته عبر الهاتف.

    انظر أيضا:

    حسني مبارك يكشف عما طلبه العاهل الأردني وصدام حسين وخشي أن يثير انزعاج السعودية
    حسني مبارك يكشف كيف أنقذ الشيخ زايد من بطش صدام حسين
    مبارك يجيب: من الأخطر على العرب إيران أم إسرائيل
    طلب نتنياهو الذي جعل مبارك يهدده بـ"حرب جديدة"
    "5 ساعات قبل الغزو العراقي... حسني مبارك يكشف ما دار بينه وصدام حسين
    الكلمات الدلالية:
    السلام, الرئاسة المصرية, حافظ الأسد, الرئيس السابق حسني مبارك, محمد أنور السادات, سوريا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik