20:40 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 72
    تابعنا عبر

    تناقل ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي قضية ضابط سعودي رفيع المستوى، وتفاصيل العفو عن قاتل ابنه، بعد صدور صك يستوجب التنفيذ،.

    وفي التفاصيل عفا اللواء خالد محمد الصادر الخمعلي العنزي عن قاتل ابنه قبيل تنفيذ حكم القصاص "الإعدام" بحقه، مستجيبا لوجاهة قادها وزير ورجال دين وشيوخ قبائل، بعد أن رفض العفو مقابل دية بلغت أكثر من 13 مليون دولار، وفقا لـ "إرم نيوز".

    ورحب رواد مواقع التواصل الاجتماعي بقرار الأب التنازل عن القصاص الذي صدر فيه صك يستوجب التنفيذ، وإشادة بوالد القتيل الذي عفا دون مقابل.

    وعادة ما تنجح وجاهات يقودها أمراء ورجال دين وشيوخ قبائل في إقناع ذوي القتلى بالعفو عن القاتل الذي يواجه مصير الإعدام، سواء مقابل دية أو من دونها، فيما تنتهي حالات أخرى بتمسكهم بتنفيذ الإعدام الذي ينفذ في ساحة عامة يحضرها ذوو القتيل.

    الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية تطبق قوانين الشريعة الإسلامية على أراضيها، وتصدر المحاكم السعودية أحكاما بحق المواطنين والمقيمين على حد سواء، وعند تعذر إصدار الحكم في المحاكم الشرعية، تحول القضية إلى "المحكمة الجزائية المتخصصة" في الرياض أو جدة، حيث تصدر الأحكام "تعزيرا"، أي العقوبة على جرم لا يدخل ضمن "الحدود الشرعية".

    انظر أيضا:

    أمر ملكي سعودي بمناسبة شهر رمضان
    أمر ملكي سعودي بشأن السجون
    أمر ملكي يقضي بإعدام وافد سوري واثنين سعوديين
    أمر ملكي يقضي بإعدام مواطن سعودي بتهمة خيانة الأمانة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السعودية اليوم, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik