01:09 GMT21 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المحلل السياسي الجزائري، أحسن خلاص، إن المؤشرات الحالية تشير إلى عدم إمكانية إجراء الانتخابات الرئاسية المؤجلة، في ظل الظروف الراهنة بعد شهرين أو 3 أشهر.

    وأضاف في تصريحات خاصة لـ "سبوتنيك"، أن الفترة قد تطول إلى أكثر من ذلك، وهو ما سينعكس سلبا على الوضع الاقتصادي للجزائر، خاصة أن الحكومة الحالية غير قادرة على اتخاذ قرارات بشأن الأوضاع الهامة على كافة المستويات، بحسب قوله.

    وتابع أن التظاهرات في الشارع مستمرة على مدار الفترة المقبلة، وربما قد تتصاعد في ظل عدم تنفيذ مطالب الشارع والتمديد لرئيس الحكومة الحالي.

    دستورية التأجيل

    وفي ذات الإطار، قال الدكتور إسماعيل خلف الله، المحلل السياسي الجزائري، إن تأجيل الانتخابات الرئاسية استند إلى فتوى، وأن المعالجة لم تتم وفقا لدستور 2016، وأن المادة 103، تنص على أنه في حالة إعادة الانتخابات وتوفي أحد المترشحين، تأجيل الانتخابات لمدة 60 يوما، يستمر فيها رئيس الجمهورية حتى إتمام العملية، وأن الحالة الراهنة مغايرة تماما، ولم تتوافر فيها شروط التأجيل الدستوري.

    وأضاف في تصريحات خاصة لـ "سبوتنيك"، أن تأجيل الانتخابات لثلاثة أشهر قادمة لن يغير من الوضع، خاصة أن الشارع رفض إجراء الانتخابات لعدة عوامل منها رحيل قيادات نظام "بوتفليقة"، وهو ما لم يتغير حتى الآن.

    شروط لم تتوفر

    وتابع "خلف الله" أن شروط الانتخابات لم تتوفر، وهو ما دفع المرشحين للانسحاب، ومنها أن قانون الانتخابات لم يتم تعديله، وكذلك الهيئة المستقلة التي ستشرف على الانتخابات، ما يعني أن وزارة الداخلية هي التي تشرف على الانتخابات، وهو ما يرفضه الشارع.

    وشدد على أن الشعب سيعود للشارع بقوة وأعداد كبيرة تفوق الأعداد التي حافظت على الاحتجاجات في شهر رمضان المبارك.

    استمرار الاحتجاجات

    يشار إلى أن مئات الجزائريين خرجوا، اليوم الجمعة، في الأسبوع الـ 16 للحراك، وذلك ردا على خطاب رئيس الدولة الذي وجهه أمس للشعب، مؤكدين "يدك الممدودة لن تجد من يصافحها".

    دعوة الرئيس

    وكان الرئيس الجزائري المؤقت، عبد القادر بن صالح، دعا الجزائريين إلى حوار من أجل الوصول إلى توافق على تنظيم انتخابات رئاسية "في أقرب الآجال".

    وقال بن صالح، في خطاب للأمة بثه التلفزيون الجزائري: "أدعو الطبقة السياسية والمجتمع المدني والشخصيات الوطنية الغيورة على وطنها ومصيره إلى اختيار سبيل الحوار" وصولا إلى "مسار توافقي" على انتخابات رئاسية "ستعكف الدولة على تنظيمها في أقرب الآجال".

    وأضاف: "أدعوهم الى مناقشة كل الانشغالات المتعلقة بالانتخابات ووضع خارطة الطريق التي تساعد على تنظيم الاقتراع الرئاسي المقبل في جوّ من التوافق والسكينة والانسجام".

    انظر أيضا:

    الجزائر... اعتقال عشرات المتظاهرين
    الجزائر... ماذا بعد تأجيل الانتخابات الرئاسية
    خبير جزائري: المؤسسة العسكرية متمسكة بالدستور وسترافق الحراك حتى ينال مطالبه وتجنيب الجزائر المشاكل والفوضى
    تحذيرات من عودة "المتطرفين" إلى الجزائر واستغلال الاحتجاجات
    العراق يعترض على بيان قمة مكة...المجلس العسكري السوداني: الاعتصام أصبح خطرا...علماء الجزائر يقدمون اقتراحا لحل الأزمة
    الكلمات الدلالية:
    محلل سياسي, أخبار العالم العربي, العالم العربي, أخبار الجزائر اليوم, أخبار الجزائر, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook