03:35 GMT27 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني اليوم الأحد إن بلاده ستؤيد أي خطة للسلام في الشرق الأوسط يقبل بها الفلسطينيون، مؤكدا عدم إمكانية فرض أي حل على الفلسطينيين من جانب الولايات المتحدة.

    أضاف الوزير للصحفيين في لندن "كما نرى، لا يوجد حاليا اتصال بين الفلسطينيين والولايات المتحدة… موقفنا لا يزال ثابتا: سندعم أي خطة يعتزم الفلسطينيون قبولها".

    وكان جاريد كوشنر كبير مستشاري البيت الأبيض، الذي يعكف على صياغة هذه الخطة، ذكر في مقابلة نشرت الأسبوع الماضي أن من حق الفلسطينيين "تقرير مصيرهم"، لكنه أحجم عن ذكر ما إذا كان يدعم إنشاء دولة فلسطينية، بحسب مانقلت "رويترز".

    وفي حين لم يتم بعد الكشف عن تفاصيل الخطة، تقول مصادر فلسطينية وعربية أطلعت على مسودتها إن كوشنر تخلى عن حل الدولتين، وهو الحل القائم منذ فترة طويلة بالنسبة للولايات المتحدة والمجتمع الدولي ويشمل قيام دولة فلسطينية مستقلة في الضفة الغربية والقدس الشرقية وغزة إلى جانب إسرائيل.

    وقال الشيخ محمد "لا يمكن فرض حل على الفلسطينيين، لا يمكن لأي دولة في العالم العربي أن تقبل ذلك".

    وأضاف "إذا رفض أحد الطرفين الخطة فهذا يعني إنها إما غير عادلة أو غير واقعية… السيناريو الأفضل إما أن يقبلها الطرفان أو يرفضها الطرفان".

    وأشاد الشيخ محمد بالجانب الاقتصادي لخطة كوشنر قائلا إنه "مدهش" لكنه بحاجة إلى أساس سياسي ناجع.

    انظر أيضا:

    فلسطين تدرس تقديم شكوى ضد تصريحات السفير الأمريكي في إسرائيل لدى "الجنائية الدولية""
    رئيس وزراء فلسطين: نرفض أي بيانات تساوي بين الجاني والضحية في الهجوم على غزة
    الأردن يؤكد "تعرضه لضغوط إقليمية ودولية نتيجة تمسكه بالثوابت العروبية تجاه فلسطين"
    فلسطين: غرينبلات يكشف حجم مؤامرة ما تسمى "صفقة القرن"
    الكلمات الدلالية:
    صفقة القرن, سلام, إسرائيل, فلسطين, وزير الخارجية القطري, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook