15:29 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    زعمت مصادر مطلعة في المجلس الرئاسي الليبي، وجود عسكريين فرنسيين ضمن صفوف حفتر في راس لانوف، وعليهم حراسة مشددة من عناصر أجنبية.

    ووفقا لقناة "ليبيا الأحرار"، يقيم العسكريون الفرنسيون في سكن عمال الشركات المساعدة في موقع يسمى"الكامبو".

    وأفادت المصادر أن هناك محطة إرسال طيران مسير ركبها العسكريون الفرنسيون الأيام الماضية، في مرآب طائرات في مطار ميناء السدرة.

    وذكرت المصارد أن المنطقة المذكورة فيها بيوت يقيم بها ضباط من قوات حفتر جميعهم كانوا من ضباط كتائب النظام السابق، ولدى تلك المجموعة تخوف من تقدم أية قوة عليهم من جهة سرت.

    وجاء اسم فرنسا في قضية صواريخ جافلين الأمريكية المعثور عليها في غريان 26 يونيو/ حزيران بعدما استعادتها قوات الوفاق.

    واعترفت باريس لاحقا ونسبت لنفسها هذه الصواريخ، وقالت إنها أرسلتها مع مجموعة من قواتها لليبيا، بدعوى تنفيذ عملية لمكافحة الإرهاب.

    انظر أيضا:

    ليبيا… منظمة حقوقية تصدر بيانا بشأن الدعوة لهدنة إنسانية في طرابلس
    لماذا يشكل قصف مطار زوارة خسارة كبيرة للبعثة الأممية في ليبيا؟
    ليبيا... اشتباكات بالأسلحة الثقيلة وقصف جوي في العاصمة طرابلس 
    الكلمات الدلالية:
    حفتر, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook