15:38 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    2 0 0
    تابعنا عبر

    أكد نزار هيثم، المتحدث باسم المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، أن دعوة التحالف للحوار بين حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، المعترف بها دوليا والمجلس في جدة قد فشلت.

    وأوضح هيثم أنه لم يلتق الطرفان على مائدة الحوار نتيجة التعنت الذي مارسته حكومة هادي والطلبات المجحفة وغير المقبولة، وعليه فقد غادر وفد المجلس مدينة جدة. 

    وأضاف المتحدث باسم الانتقالي في اتصال مع "سبوتنيك"، اليوم السبت، أن وفد المجلس الانتقالي غادر مدينة جدة السعودية، بعد أن أنهى لقاءاته مع قيادات بالمملكة، وعلى رأسهم الأمير خالد بن سلمان.

    وأشار هيثم إلى أن "المجلس الانتقالي ذهب للحوار في جدة من أجل الجنوب وحقنا للدماء، لكن حكومة "الإخوان" التي يرأسها هادي رفضت الجلوس مع وفد الانتقالي، وتعنتت ووضعت العراقيل أمام أي حوار لجني المكاسب على حساب الشعب الجنوبي".

    وكانت المملكة العربية السعودية والإمارات قد دعتا الشرعية والمجلس الانتقالي إلى حوار في مدينة جدة السعودية، في أعقاب الاشتباكات التي اندلعت في الأسبوع الأول من أغسطس/آب الجاري، بين قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي في عدن وبين قوات الشرعية، لقي على إثرها ما يقرب من 20 شخص مصرعهم وأصيب المئات.

    واندلعت الاشتباكات في عدن عقب مراسم دفن القائد الجنوبي، أبو اليمامة وعدد من مرافقيه، أثناء قصف حوثي على معسكر الجلاء خلال عرض عسكري، واتهم الجنوبيون حزب الإصلاح بالوقوف الاستخباراتي مع الحوثيين ومساعدتهم في تلك العملية الأمر الذي نفته الشرعية، وخلال عودة المشيعين حدثت الاشتباكات والتي نتج عنها سيطرة الانتقالي على القصر الرئاسي في "معاشيق" والمقرات الحكومية، بعد مغادرة أعضاء الحكومة إلى الرياض.

    واشترطت الحكومة الشرعية عودة الأوضاع لما كانت عليه قبل سيطرة الانتقالي للجلوس على طاولة الحوار.

    انظر أيضا:

    "رجل الغدر والخيانة".. مسؤل إماراتي سابق يهاجم الرئيس اليمني
    سفير يمني: خطر الإمارات على اليمن أكبر من إيران
    اليمن... الانتقالي الجنوبي يدعو إلى الالتزام بوقف إطلاق النار ويرحب بدعوة الملك سلمان
    الكلمات الدلالية:
    المجلس الانتقالي اليمني, هادي, اليمن, مطار جدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook