17:56 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال السياسي لحزب المؤتمر الشعبي السوداني إدريس سليمان إن الوثيقة الدستورية "تم تزويرها قبل أن يجف مدادها".

    وأضاف سليمان في تصريحات لصحيفة "سودان تريبيون" أن الوثيقة الدستورية لم تعرض على الجمهور، مؤكدا أنه لم تتم استشارة بعض مكونات قوى الحرية والتغيير.

    وقال سليمان إن حزبه وقوى أخرى لن تعترف بالوثيقة الدستورية وستمزقها، مشيرا إلى أن حزبه سيعمل على "إرجاع السلطة إلى الشعب، وإجراء انتخابات حرة ونزيهة".

    وأشار إدريس إلى أن التنسيق بين حزب المؤتمر الوطني، المعزول من السلطة، وحزب المؤتمر الشعبي مستبعد في الوقت الراهن "لعدم امتلاكهم معلومات كافية حول خطوات المؤتمر الوطني السيادية حاليا".

    وفي وقت سابق قال الأمين العام للمؤتمر الشعبي، ورئيس تنسيقية القوى السياسية الوطنية، علي الحاج، إنه يتم تشكيل جبهة وطنية عريضة للمعارضة.

    وأشار الحاج، إلى أن الجبهة العريضة "تضم طيفا واسعا من الأحزاب والقوى السياسية وتهدف إلى إسقاط الحكومة الانتقالية دون تهاون".

    واعتبر ما قامت به قوى الحرية والتغيير من وضع للوثيقة الدستورية لا يكاد يتجاوز اتفاقا سياسيا أنتج قدرا من المُحاصصة السياسية

    انظر أيضا:

    السودان... مجلس السيادة يحسم الجدل بشأن منح أعضائه سيارات فارهة
    السودان... رئيس "العدل والمساواة": سنواجه "الحرية والتغيير" بسلاح الشارع
    بعد وفاة "سودان"... محاولة أخيرة لإنقاذ آخر وحيدي قرن شماليين في العالم
    السودان... حمدوك يعلن تسلمه قائمة بـ49 مشرحا لـ14 حقيبة وزارية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook