Widgets Magazine
13:50 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    عبد الله حمدوك رئيس وزراء السودان

    تحرك من مجلس الوزراء السوداني عقب اتهام وزيرة بالردة

    © REUTERS / Mohamed Nureldin Abdallah
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    131
    تابعنا عبر

    أعلن مجلس الوزراء السوداني، في اجتماعه برئاسة عبد الله حمدوك، التضامن مع وزيرة الشباب والرياضة ولاء البوشي، في قضيتها التي رفعتها للمحكمة، مبينا أن الهجوم على الوزيرة تم بسبب سياستها والتي تعبر عن سياسة الحكومة.

    قال وزير الإعلام، فيصل محمد صالح، إن القضية عامة وليست شخصية، موضحا أن مجلس الوزراء وجه وزارة العدل باتخاذ الإجراءات اللازمة لإظهار هذا التضامن.

    وأعلنت البوشي عن تحريك دعوى قضائية ضد الداعية الديني ونائب رئيس هيئة علماء السودان، عبد الحي يوسف، عقب اتهامها بالردة، وفقا لصحيفة "المشهد السوداني".

    يوسف، اتهم البوشي بـ"الردة عن الإسلام"، في خطبة الجمعة في العاصمة الخرطوم، واتهمها بأنها "لا تتبع الدين الإسلامي وتؤمن بأفكار حزبها الجمهوري الذي حكم على قائده محمود محمد طه بالردة وأعدم قبل 35 عاما".

    واعتبر الإمام المعروف عنه الآراء المتشددة أن "الحكومة الانتقالية منشغلة بالترويج لقضايا بلا قيمة، من بينها كرة القدم وافتتاح أول دوري نسائي لكرة القدم".

    انظر أيضا:

    حمدوك: المشاركة في اجتماع الأمم المتحدة تمثل عودة السودان للمجتمع الدولي
    حمدوك: سنقدم من أزهقوا أرواح الأبرياء للمحاكمة العادلة
    بعد مغادرتهما السعودية... البرهان وحمدوك يلتقيان مع ابن زايد
    الكلمات الدلالية:
    مجلس الوزراء السوري, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik