00:20 GMT15 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع مصور لمراسلة قناة لبنانية وهي تبكي أثناء تغطيتها للحرائق التي اندلعت في منطقة الدامور (جنوب بيروت) فجر اليوم الثلاثاء.

    ففي المقطع تظهر مراسلة قناة "الجديد"، حليمة طبيعة، خلال تغطيتها للحرائق وهي تبكي بشدة، ومنهارة وهي تتحدث عن استغاثة سكان المنطقة المحاصرين داخل منازلهم التي أصابها الحريق، وفي خلفية الصورة تظهر النيران تتصاعد.

    ​وقالت حليمة في المقطع "المشهد مبكي هنا، المشهد مبكي في الدامور، لا أستطيع أن أتمالك نفسي، الناس تصرخ في بيوتها فهم عالقون في الداخل".

    وأضافت المراسلة باكية "دخلت النار إلى المنازل وحاصرت سكانها ونسمع صراخ الناس دون وجود مساعدة من أحد"، وطالبت الأجهزة الأمنية بالتحرك.

    أثار المقطع تعاطفا واسعا من قبل عدد من الإعلاميين والفنانين من مختلف الدول العربية، مطالبين السلطات اللبنانية بسرعة التدخل وإنقاذ الأهالي.

    واندلعت حرائق ضخمة في عدة مناطق لبنانية، الثلاثاء، دون تصريح رسمي من قبل الحكومة اللبنانية بعد حول الأسباب التي أدت لاندلاع الحرائق أو معلومات عن وقوع ضحايا من عدمه.

    ​واندلعت حرائق ضخمة في الغابات والمساحات الحرجية لبلدات لبنان من شماله إلى جنوبه، بفعل ارتفاع درجات الحرارة واشتداد سرعة الرياح الحارة التي تشهدها البلاد، ويعمل عناصر الدفاع المدني والجيش وقوى الأمن الداخلي على إخماد الحرائق وإنقاذ المواطنين المحاصرين في منازلهم.

    وتتواصل الحرائق منذ الفجر في ​الدبية​ والدامور والمشرف والناعمة جنوبي بيروت، محاصرةً عدداً من المنازل حيث تعمل كافة الأجهزة من فرق إطفاء ودفاع مدني والجيش اللبناني على إخماد الحرائق التي أتت على مساحات حرجية واسعة.

    وعلق رئيس الحكومة سعد الدين الحريري​ في تصريح له بعد اجتماع لجنة إدارة الكوارث لبحث موضوع إخماد الحرائق​ أن "ما حصل كارثة، وتكلمنا مع عدة دول لإرسال طوافات إضافية لإخماد هذه الحرائق، كل المناطق تعاني ونحن نقوم بجهد كبير وأشكر الجميع على عملهم، وهيئة الإغاثة ستهتم بكل الممتلكات التي تضررت وسنعمل 24 على 24 والدولة​ تقوم بواجبها، وأهم شيء اليوم أن لا أضرار جسدية".

    ولفت الحريري إلى أنه "سيكون هناك تحقيق في النهاية كي نعرف كيف بدأت هذه الحرائق وإذا كانت مفتعلة فليتحمل كل شخص مسؤوليته".

    ​وعلق عدد من الفنانين اللبنانيين على الحرائق التي اندلعت، أمس الاثنين، في مناطق عدة في لبنان، وغردت المطربة اللبنانية إليسا، عبر حسابها على موقع "تويتر": "قلبي عم يحترق مع كل عيلة عم تضهر من بيتها بهالحرايق، ومع كل حدا عم يضيع رزقوا، ومع كل شخص ما نام ببيته من ورا النار يا حرام على بلدنا إذا عاش أزمات وتخطاها، بيجي غضب الطبيعة يكفّي عليه".

    ​وانتقد المطرب اللبناني راغب علامة، المسؤولين ومجلس النواب والرقابة: كاتبًا: "في لبنان وفي كل صباح نسمع عن عشرات بل مئات الفضائح لكن لا وجود على الإطلاق لمن يحاسب...مجلس النواب وأجهزة الرقابة أين أنتم؟؟؟صح النوم لبنان يحترق وسيفرح المسؤولون بموسم جديد للصفقات والشحادة على ظهر الشعب".

    ​وأعرب الإعلامي اللبناني نيشان عن غضبه مما يحدث، وتأخر استجابة بعض المسؤولين، كاتبًا: "بالعربي، المسؤول هو المُحاسَب. المسؤول هو مَنْ تقع عليه تبعةُ عمل. في لبنان حرائق، ومواطنون في كارثة! أينَ المسؤول؟؟ هل ينام المسؤول في حالات الطوارئ؟ إذا ابنك محرور، بتنام؟؟؟؟ إذا بلدك عمبيحترق؟؟؟".

    انظر أيضا:

    شيشة...تلتهم غابات سوريا ولبنان
    "قلبي يحترق" و"صح النوم"... إليسا وراغب علامة يعلقان بغضب على حرائق لبنان
    الجيش الإسرائيلي يبعث رسالة جديدة إلى لبنان 
    في ظل استمرار الحرائق...لبنان يستعين بالطوافات القبرصية واليونانية والأردنية لإخمادها
    الكلمات الدلالية:
    لبنان, لبنان, جبل لبنان, حرائق غابات, إخماد حرائق, حرائق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook