22:34 19 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    العدوان الإسرائيلي على غزة (80)
    101
    تابعنا عبر

    قام الجيش الإسرائيلي باستهداف مصنع لإنتاج رؤوس حربية لقذائف صاروخية بعيدة المدى في رفح.

    وأوضح المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، أن قواته أنهت "موجة واسعة من الضربات الجوية" ضد مواقع تابعة لـ"الجهاد الإسلامي" في قطاع غزة، شملت استهداف مصنع لإنتاج رؤوس حربية لقذائف صاروخية بعيدة المدى في رفح.

    وقال أدرعي، عبر حسابه الرسمي في "تويتر"، مساء اليوم الأربعاء، إن الجيش كثف من وتيرة الغارات ونوعية الأهداف. لقد تم استهداف مصنع لإنتاج رؤوس حربية لصواريخ في جنوب القطاع. الحديث عن موقع لإنتاج الصواريخ ومواد خاصة لتصنيع الصواريخ بعيدة المدى.

    وأوضح أدرعي في تغريدته أن منظومة إنتاج القذائف الصاروخية تعتبر منظومة داخلية تعتمد عليها منظمة الجهاد الإسلامي حصريًا، لتحديث وصيانة الترسانة الصاروخية التي بحوزته.

    وتابع أدرعي:

     تحتوي المنظومة على بعض المواقع في أنحاء قطاع غزة، حيث يتخصص كل موقع على واحد أو أكثر من العمليات الضرورية لإنتاج القذائف الصاروخية.

    وأشار أدرعي إلى أن البحرية الإسرائيلية هاجمت قطعة بحرية تابعة للقوة البحرية للجهاد الإسلامي، والتي تم استخدامها للتدريبات استعدادًا لتنفيذ عمليات مستقبلية في المجال البحري، إضافة إلى مجمع عسكري لتدريبات القوة البحرية للجهاد الذي يستخدم أيضًا كمخزن أسلحة.

    ويشار إلى أن الجيش الإسرائيلي قام فجر يوم أمس الثلاثاء، باغتيال القيادي البارز في "سرايا القدس" الذراع العسكرية لحركة "الجهاد الإسلامي"، بهاء أبو العطا، ما دفع الحركة في قطاع غزة إلى إطلاق عشرات القذائف الصاروخية صوب المستوطنات والبلدات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة.

    الموضوع:
    العدوان الإسرائيلي على غزة (80)

    انظر أيضا:

    إسرائيل تغتال قياديا في سرايا القدس والمقاومة ترد برشقة صواريخ
    "سرايا القدس" تهدد إسرائيل بالرد على اغتيال بهاء أبو العطا خلال ساعات
    "سرايا القدس" تحذر تل أبيب: نمتلك صواريخ تدميرية دقيقة لا يعلم بها إلا الله
    "سرايا القدس" تتبنى عملية قنص جندي إسرائيلي في غزة (فيديو)
    سرايا القدس تعلن جاهزيتها للحرب وتهدد إسرائيل
    الكلمات الدلالية:
    غزة, إسرائيل, الجهاد الإسلامي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik