02:46 24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    حذر رئيس مجلس الأمة الجزائري بالنيابة صالح قوجيل، يوم الأحد، الشعب الجزائري ممن أسماهم "أدعياء الديمقراطية".

    وأكد قوجيل أن هؤولاء يمارسون عنفا في حق الشعب بمناسبة الموعد الإنتخابي، ودعا خلال كلمة في اجتماع لمكتب مجلس الأمة "الشعب الجزائري إلى الحيطة والحذر من أدعياء الديمقراطية هؤلاء… الذين يمارسون عنفا وتعسفا معنويا في حق الشعب الجزائري من خلال انتهاجهم مسلكيات تتنافى تماما مع الأعراف والتقاليد المتعارف عليها في مثل هكذا استحقاقات".

    وتابع أن هؤولاء، " أصبحوا بوقا لإملاءات تفرضها عليهم أجندات مراكز قوى أجنبية لا تبغي الخير للبلاد وتعمل من أجل ضرب استقرارها وتشويه سمعة مؤسساتها"، وفقا لصحيفة "الشروق" الجزائرية.

    ودعا "الشعب الجزائري بمختلف أجياله وأطيافه إلى المشاركة بكثافة في هذا الموعد الوطني والتاريخي للانتخابات الرئاسية يوم 12 ديسمبر 2019".

    وأكد على أن هذا من أجل، "التعبير عن المواطنة الحقة ولتكريس الإرادة الشعبية المعبر عنها خلال مختلف مراحل الحراك الشعبي الذي حاز على إعجاب العالم، وأصبح نموذجا يحتذى به في السلمية والرقي والتحضر".

    وشدد رئيس مجلس الأمة بالنيابة على، أهمية المشاركة القوية لاختيار رئيس يقود الجزائر في مرحلتها الجديدة.

    تجدر الإشارة إلى أن الجزائر تستعد لخوض الانتخابات الرئاسية حيث انطلقت أمس الأحد الحملة الانتخابية بمشاركة خمسة مرشحين يسعون لاستقطاب أكبر عدد ممكن من الناخبين للفوز بمنصب رئيس الجمهورية.

    انظر أيضا:

    سيناتور جزائري يكشف عن مرشح سيدعمه حزب جبهة التحرير الوطني
    مرشحو الرئاسة الجزائرية يصطدمون بكتلة ترفض الانتخابات قبل رحيل رموز بوتفليقة
    الجيش الجزائري يعلن تدمير مخبأ للإرهابيين
    بيان من الجيش الجزائري للمواطنين حول الانتخابات الرئاسية
    الكلمات الدلالية:
    الانتخابات, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik