02:39 GMT30 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    طالب الرئيس السوري، بشار الأسد، الحكومة الفرنسية بالعودة إلى القانون الدولي والتوقف عن دعم كل ما من شأنه أن يزيد الدماء والقتل والعذاب في سوريا.

    وقال الأسد، خلال لقاء مع صحيفة "باري ماتش" الفرنسية: "إن وجود قوات فرنسية على الأرض السورية دون موافقة حكومتها يعد احتلالا وشكلا من أشكال الإرهاب، والمطلوب من الحكومة الفرنسية العودة إلى القانون الدولي والتوقف عن دعم كل ما من شأنه أن يزيد الدماء والقتل والعذاب في سوريا".

    وكان وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، قال إن استئناف العلاقات الدبلوماسية مع سوريا ليس مطروحا على الطاولة، مشيرا إلى أن الحرب هناك لم تنته بعد.

    ​كما انتقد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في يناير/ كانون الثاني الماضي، وجود توجهات نحو تطبيع العلاقات مع الحكومة السورية، مشيرا لاتفاق وجهات النظر المصرية والفرنسية بشأن الملف السوري.

    وقال ماكرون، خلال استقبال نظيره المصري عبد الفتاح السيسي له في القاهرة، إن "نظام الرئيس السوري بشار  الأسد لم يبد استعدادا للحوار السياسي، وتطبيع العلاقات مع سوريا هو قرار غير مسؤول".

    انظر أيضا:

    بعد مرسوم الأسد... تحرك حكومي فوري إلى الأسواق لضبط الأسعار
    الرئيس السوري بشار الأسد في حوار مع"سبوتنيك" يتحدث عن الاقتصاد والوضع الكردي والدور الروسي.. فيديو
    أسد عملاق وملتهب يقفز فوق ملعب لكرة القدم في الأرجنتين ويذهل الجمهور... فيديو
    الأسد: الوضع المعيشي في سوريا يخضع لعدة عوامل خارجية في مقدمتها الحصار الغربي
    الأسد: أهم ما ينقصنا كمجتمعات عربية هو تفعيل الحوار بين مختلف الشرائح...صور
    الكلمات الدلالية:
    الأوضاع في سوريا, الحكومة الفرنسية, القوات الفرنسية, بشار الأسد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook