11:44 06 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    الرئيس محمود عباس

    عباس يتحدث عن دور المجتمع الدولي وأوروبا في إنقاذ العملية السياسية

    © REUTERS / CAITLIN OCHS
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس على أهمية الدور الذي يمكن للمجتمع الدولي القيام به للحفاظ على مبادئ القانون الدولي والشرعية الدولية التي قامت عليها العملية السياسية لإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

    رام الله - سبوتنيك. وقال الرئيس عباس، خلال استقباله اليوم السبت بمقر الرئاسة في مدينة رام الله الممثل السامي للأمم المتحدة لتحالف الحضارات ميغيل موراتينوس "تستطيع أوروبا لعب دور كقوة رئيسة في العالم لإنقاذ المسيرة السياسية، وذلك من خلال الاعتراف الأوروبي الجماعي بدولة فلسطين خدمة للسلام وحل الدولتين".

    وأطلع الرئيس عباس المسؤول الأممي على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وما وصلت إليه العملية السياسية من مأزق حقيقي جراء الإجراءات الإسرائيلية والقرارات الأمريكية المخالفة لقرارات الشرعية الدولية. بحسب (وفا).

    وتشهد العلاقات الفلسطينية الأمريكية توتراً منذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نهاية عام 2017، الاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ونقله لاحقا مقر سفارة الولايات المتحدة من تل أبيب إلى القدس.

    وزادت حدة التوتر بين الجانبين بعدما قررت الإدارة الأمريكية إغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن في 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2018، ما اعتبره الفلسطينيون ابتزازا لإجبارهم على قبول مشروع سياسي لم يعرض عليهم بعد بعنوان "صفقة القرن" التي تعمل الإدارة الأمريكية على صياغتها، والتي يعتبرها الفلسطينيون ضد تطلعاتهم في إقامة دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

    وبوقت سابق من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن الولايات المتحدة الأمريكية "أصبحت تعارض موقف الإدارات الأمريكية السابقة من إنشاء المستوطنات الإسرائيلية، وباتت تعتبر إنشاء المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية عملا لا يتعارض مع القانون الدولي".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik