19:14 GMT08 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت "الحركة الشعبية/ قطاع الشمال"، بقيادة عبدالعزيز الحلو، الإثنين، أن جولة المفاوضات مع الحكومة السودانية في جوبا، "لم تسفر عن أي تقدم".

    وجاء في بيان عن محمود الجاك، المتحدث باسم الحركة، "لم يحدث أي تقدم ولم تحقق أي اختراق في نقاط الخلاف حول العلمانية وحق تقرير المصير"، بحسب موقع "التغيير" السوداني.

    وأكدت الحركة في بيانها على أنها "ثابتة على مواقفها التفاوضية ولم تقدم أي تنازل في المواقف المبدئية، بل تصر علي التفاوض في كل القضايا".

    وتابعت: "نؤكد أن الجولة الحالية من المحادثات، والتي انطلقت منذ 10 ديسمبر(كانون الأول) الجاري لم تسفر حتي اللحظة عن أي تقدم أو نتائج إيجابية تدفع بالمفاوضات إلى الأمام، ولم نحقق أي إختراق يذكر فيما يتعلق بنقاط الخلاف حول إعلان المبادئ، خاصة علمانية الدولة وحق تقرير المصير".

    وأشارت الحركة على أن أعضاء الوفد الحكومي "يؤكدون داخل قاعة التفاوض شفاهة رفضهم للدولة الدينية وإيمانهم بالعلمانية ولكنهم يرفضون إيداع هذا الموقف كتابة".

    ومنذ يونيو/ حزيران 2011، تقاتل "الحركة الشعبية/ قطاع الشمال"، الحكومة في ولايتي جنوب كردفان (جنوب)، والنيل الأزرق (جنوب شرق).

    والأربعاء، أعلنت وساطة دولة جنوب السودان،، تشكيل  من كافة الأطراف لصياغة مبادئ اتفاق السلام ليكون جاهزًا للتفاوض حوله عقب جلسة تفاوض بين الحكومة وحركة عبد العزيز الحلو.

    والثلاثاء الماضي، بدأت جولة مباحثات جديدة بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة في جوبا.

    انظر أيضا:

    وكالة: وضع السودان في "قائمة الإرهاب" عدم تقدير لتضحيات الشعب
    تعليق التفاوض بين الحركة الشعبية لتحرير السودان والحكومة
    الناطق باسم الحركة الشعبية المعارضة بجنوب السودان: "إيقاد" خلعت ثوب الحياد
    حمدوك يزف بشرى للشعب تزامنا مع اجتماع "أصدقاء السودان"
    الاستقلال عن السودان كان باختيار الشعب الجنوبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook