23:39 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة حقوق الإنسان في حكومة الإنقاذ الوطني اليمنية المشكلة في صنعاء، اليوم السبت، أن عدد الضحايا المدنيين جراء العمليات العسكرية المباشرة للتحالف العربي في اليمن، يتجاوز 43.345 قتيلاً وجريحًا خلال 1700 يوم.

    وكشفت الوزارة، خلال مؤتمر صحفي عقد في صنعاء لتدشين تقريرها عن واقع حقوق الإنسان في اليمن، ووفقاً لقناة "المسيرة" الناطقة باسم جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، أن "الضحايا من المدنيين جراء العمليات العسكرية غير المباشرة بلغ عددهم 476.197 شخصاً".

    وذكر التقرير أن "أكثر من 9835 مدنياً أصيبوا جراء الاستهداف المباشر بإعاقات دائمة ومختلفة بينهم 800 طفل".

    وأشار إلى "إصابة 80 ألف طفل وطفلة بحالات نفسية وعصبية متعددة نتيجة خمسة أعوام من القصف المباشر لمنازل أسرهم وتجمعاتهم".

    وأكد التقرير الحقوقي "الحاجة الماسة لـ 1. 24 مليون يمني لمساعدات غذائية وصحية ومياه وإيواء وتعليم"، مشيرًا إلى "حاجة أكثر من 8 آلاف أسرة داخل مديرية الدريهمي المحاصرة للمواد الغذائية والدوائية الضرورية".

    ولفت إلى "ارتفاع نسبة الفقر إلى 85 بالمئة ومعدل البطالة إلى أكثر من 65 بالمئة مع استمرار العدوان والحصار على اليمن".

    وحول قضية إغلاق مطار صنعاء الدولي، أشار التقرير إلى أن الإغلاق "منع أكثر من 340 ألف مواطن ممن هم بحاجة ماسة لتلقي العلاج في الخارج".

    وأضاف أن "أكثر من 70 ألف شخص عالقون في الخارج ولم يسمح لهم بالدخول نتيجة إغلاق المطار".

    ومنذ السادس والعشرين من آذار/مارس 2015 تقوم قوات دول عربية وإسلامية منضوية في تحالف تقوده السعودية بعمليات عسكرية ضد جماعة أنصار الله في اليمن، دعما للرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي لاستعادة مناطق شاسعة سيطرت عليها الجماعة أبرزها العاصمة صنعاء.

    ويتبادل الجانبان (التحالف والقوات الحكومية من جهة وجماعة أنصار الله من جهة أخرى)، الاتهامات بالمسؤولية عن مقتل وإصابة عشرات الآلاف من المدنيين، وتردي الأوضاع الإنسانية والمعيشية في البلاد.

    انظر أيضا:

    كمين يقتل عددا من مقاتلي "أنصار الله" في الضالع وسط اليمن
    "أنصار الله" يوافقون على مقترحات الجنرال جوها بشأن لجنة الحديدة
    وزير الإعلام اليمني يحذر من قرار "أنصار الله" منع تداول العملة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook