22:45 GMT29 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    قال مراسل "سبوتنيك" في ريف إدلب إن وحدات من الجيش السوري، تابعت تقدمها بعد السيطرة على بلدات جرجناز والصرمان وأبو مكة بريف إدلب، وسيطرت على بلدة الغدفة بريف معرة النعمان الشرقي.

    ونقل مراسل "سبوتنيك" عن مصدر ميداني قوله إن تمهيدا ناريا مكثفا سبق السيطرة على البلدة، التي تقع إلى الشمال من جرجناز.

    ومع تقدم وحدات الجيش إليها انسحبت مجموعات "القوقازيين" الإرهابية المسلحة منها في سياق هروب جماعي.

    وكانت وحدات من الجيش السوري سيطرت، مساء اليوم الإثنين، على بلدات جرجناز والصرمان وأبو مكة في ريف معرة النعمان جنوب شرق إدلب، مطوقة (نقطة المراقبة التركية الثامنة) في المنطقة بمن فيها من جنود أتراك ومسلحين "قوقازيين" التجؤوا إليها هربا من قوات الجيش السوري المتقدمة.

    وبتحرير بلدة جرجناز بات طريق الجيش السوري مفتوحا باتجاه معرة النعمان، التي من المتوقع أن تبدأ عملية اقتحامها خلال ساعات بعد إفشال تنظيم جبهة النصرة الإرهابي لمساعي تسليمها بموجب اتفاق مصالحة ومن دون قتال.

    وبدأ الجيش السوري في التاسع عشر من الشهر الجاري عملية عسكرية واسعة، انطلقت من جنوب شرق إدلب وتمكن من تحرير العديد من القرى والبلدات من سيطرة التنظيمات الإرهابية، مقتربا من استعادة مدينتي معرة النعمان وسراقب الاستراتيجيتين وفتح الطريقين الحيويين (اللاذقية – حلب) و(حماة- حلب)، الذي تعني إعادة فتحهما، والسيطرة عمليا على محافظة إدلب بالكامل.

    انظر أيضا:

    الجيش السوري ينتزع بلدة جرجناز الاستراتيجية من "أجناد القوقاز" شرق إدلب
    الجيش السوري يطوق النقطة التركية شرق إدلب بمن فيها من جنود ومسلحين قوقاز
    الجيش السوري يسيطر على بلدة الغدفة في ريف إدلب الشرقي
    مصدر: "النصرة" أجهضت المصالحة في معرة النعمان والجيش السوري سيقتحمها خلال ساعات
    الكلمات الدلالية:
    خروج المسلحين, سوريا, الجيش السوري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook