14:15 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال اللواء أحمد سعيد بن بريك، رئيس الجمعية الوطنية بالمجلس الانتقالي الجنوبي باليمن، إنه "بعد أن تم توقيع اتفاق الرياض كانت هناك بنود يجب تنفيذها بالتسلسل، على أن تكتمل خلال 90 يوما من تاريخ التوقيع".

    وتابع ابن بريك "بكل أسف ونتيجة المماطلة من الطرف الآخر لم يتم تنفيذ أي من تلك البنود بعد مرور ما يقرب من شهرين على التوقيع".

    وأضاف رئيس الجمعية الوطنية في حديث لـ"سبوتنيك"، اليوم الخميس، "منذ توقيع اتفاق الرياض ونتيجة سيطرة حزب الإصلاح على الحكومة اليمنية، ظلوا يماطلون لعدم التنفيذ ويقومون بعملية التحشيد العسكري لقواتهم من مأرب وحضرموت، وتقوم تلك القوات باستفزاز الجنوبيين في محافظة شبوة وأبين".

    وتابع ابن بريك، قائلا: "إننا كجنوبيين نعتبر تلك القوات التي يتم تحشيدها قوات غازية، لأن المفترض أن وجهتها نحو العدو الرئيسي "الحوثيين" وليس الجنوبيين، وفقا لما هو محدد في اتفاقية الرياض، ونحن نكون شركاء مع حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي من أجل استعادة الشرعية، ووفقا للاتفاق أيضا يؤجل الجنوبيون استحقاقاتهم إلى ما بعد انتهاء المعركة مع الحوثيين".

    وأكد بن بريك، أن "اتفاق الرياض سوف ينفذ، فنحن نحترم التحالف ونقاتل في جانبه في عدة جبهات، ونعتقد أن التحالف يتماشى مع بلطجة حزب الإصلاح إلى حين، ولا يمكن أن يتيح لهم الفرص لاستغلال بعض الفقرات من بنود الاتفاقية لتمرير أجنداتهم، بعد أن قام كل المحافظين التابعين لهم بتغيير كبيير بغرض عرقلة المحافظين الجدد والمفترض أن يتم تغييرهم لاحقا، وأيضا تغيير القيادات الأمنية بشخصيات تابعة لهم".

    وأكد رئيس الجمعية الوطنية، أن "المجلس الانتقالي ملتزم بالمدة الزمنية المقررة في الاتفاق لتحقيق بنود الاتفاقية وهى 90 يوما، وبعدها سيكون لنا حديث حول ما سيتم اتخاذه من إجراءات بالتعاون مع التحالف".

    وفي سياق متصل، طالب المجلس الانتقالي الجنوبي باليمن، أمس الأربعاء، الرئاسة اليمنية بالتبرؤ من قوات اشتبكت مع قبائل موالية للمجلس بمحافظة شبوة، جنوب شرقي البلاد، خلال حملة أمنية، في وقت يتعثر فيه تنفيذ الرياض الموقع بين الطرفين قبل أكثر نحو شهرين.

    وقال نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، هاني بن بريك، عبر (تويتر)، "إن كان ما يحدث منذ يومين في شبوة في قرى لقموش من جرائم صادرة من قوات شرعية تأتمر بأمر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، فعلى الرئاسة اليمنية تخرج ببيان رسمي يؤكد أن هذا التحرك بأمرها وتتحمل كل العواقب".

    وأضاف ابن بريك: و"إن كان ذلك ليس من الرئاسة، فعليها كذلك الخروج ببيان يتبرأ من تلك القوات المجرمة المعتدية".

    وعلق المجلس الانتقالي الجنوبي، المشكل في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن، أمس الأربعاء، أعمال ممثليه في لجان تنفيذ اتفاق الرياض الموقع مع الحكومة اليمنية، في الخامس من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، على خلفية اشتباكات بين قبائل موالية للمجلس والجيش اليمني.

    انظر أيضا:

    اليمن... ابن بريك: سنواجه كل من يقف ضد إرادة الجنوبيين
    ابن بريك يوضح لـ "سبوتنيك" أهداف الجمعية الوطنية بالجنوب اليمني
    اليمن... القوات المشتركة: قتلى وجرحى من "الحوثيين" وتدمير أسلحة ثقيلة بقصف غرب تعز
    اليمن.. بن بريك يطالب هادي بالتبرؤ من قوات اشتبكت مع قبائل موالية للمجلس
    اليمن.. المجلس الانتقالي: سنسلم أموال البنك المركزي إلى قوة الواجب السعودية
    اليمن.. قوة أمنية تنهب 18 مليار ريال تابعة للبنك المركزي
    الكلمات الدلالية:
    عبد ربه منصور هادي, المجلس الانتقالي اليمني, اليمن, اللواء أحمد بن بريك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik