14:09 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الدكتور الهادي إدريس، رئيس الجبهة الثورية السودانية التي تضم أغلب الحركات المسلحة في البلاد، إن عملية السلام تسير بشكل جيد وتحقق تقدما كبيرا، وإن كانت هناك بعض الخلافات في وجهات النظر مع الحكومة، وهذه الأمور يتم معالجتها والجميع يتطلع للسلام.

    وأضاف رئيس الجبهة الثورية في مقابلة مع "سبوتنيك" تنشر لاحقا، أن الجبهة الثورية تنضوي تحتها خمس مسارات للسلام وهي "مسار دارفور، المنطقتين، مسار الوسط، مسار شرق السودان ومسار شمال السودان"، وتلك المسارات ليست منفصلة ولكنها تعالج القضايا الإقليمية في كل منطقة.

    وتابع إدريس، المشكلة في السودان هي مشكلة الدولة المركزية والدولة الوطنية، ووضحت تجليات الأزمة في الأقاليم، وكانت الأنظمة الحاكمة في السودان سابقا، تتعامل مع تلك المشاكل بالتجزئة، وبالنسبة لنا في الجبهة الثورية استفدنا من التجارب السابقة، ولم نسير في طريق تجزئة الحلول وقلنا أن كل أقاليم السودان تعاني من التهميش السياسي والاقتصادي وتتفاوت نسبتها من منطقة إلى أخرى، لذا جمعنا كل هذه المشاكل في المرحلة الأولى من التفاوض.

    وأشار رئيس الجبهة الثورية إلى أن في المرحلة الثانية سوف ننتقل للقضايا القومية بممثلين لكل المسارات في الجبهة الثورية، بحيث يكونوا جزءا من وفد التفاوض مع الحكومة، وتشمل القضايا القومية نظام الحكم وعلاقة الدين بالدولة والهوية والحريات العامة بالدولة وغيرها، وبعد الانتهاء من القضايا القومية يتم حصر البروتوكولات التي تمت في كل مسار من المسارات الخمس من أجل إنتاج اتفاق سلام واحد مع الحكومة.

    ومنذ 21 أغسطس/ آب الماضي، يشهد السودان، فترة انتقالية تستمر 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات، ويتقاسم السلطة خلالها كل من المجلس العسكري، وقوى "إعلان الحرية والتغيير"، قائدة الحراك الشعبي.

    انظر أيضا:

    السودان... "الجبهة الثورية" تطالب بهيكلة "قوى الحرية والتغيير"
    الجبهة الثورية السودانية: اجتماعات القاهرة هي مجرد عملية علاقات عامة
    قيادي بتجمع المهنيين السودانيين: ما تم توقيعه مع الجبهة الثورية ليس "اتفاق سلام"
    السودان... دقلو يرأس اجتماع قيادات الجبهة الثورية والحرية والتغيير... صور وفيديو
    البرهان يلتقي قادة الجبهة الثورية السودانية ويؤكد على أهمية السلام
    الكلمات الدلالية:
    قوى الحرية والتغيير, عملية السلام, جوبا, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik