23:39 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شدد العاهل الأردني عبد الله بن الحسين، اليوم الاثنين، على ضرورة التعامل مع عودة ظهور "داعش"، لأن هذا سيشكل مشكلة لبغداد، ويجب علينا أن نقوم بمساعدة العراقيين للتصدي لهذا التهديد، وهو تهديد لنا جميعا ليس فقط في المنطقة، بل ولأوروبا وبقية العالم

    وعلق عبد الله الثاني في مقابلة مع قناة "فرانس 24" على الأوضاع التي يشهدها العراق بالقول: "يجب علينا أن نكون قلقين. مرة أخرى، أؤمن بالشعب العراقي وقدرته على المضي قدما نحو الضوء في نهاية النفق. العراق كان يسير بقوة في اتجاه إيجابي خلال العامين الماضيين، وأعتقد أن رحيل الحكومة أعادنا ربما خطوتين إلى الوراء، وأنا واثق بقدرة القادة العراقيين على العودة نحو الاتجاه الإيجابي. علينا العمل بعزم للتأكد من أن الطائفية لن تكون قضية تواجهنا، ولكن مرة أخرى، سيكون هاجسي خلال المباحثات التي سأجريها في أوروبا هو ما شهدناه خلال العام الماضي من عودة وإعادة تأسيس لـ "داعش"، ليس فقط في جنوب وشرق سوريا، بل وفي غرب العراق أيضا، وفقا لـ "الديوان الملكي الهاشمي".

    وأضاف العاهل الأردني: "أعتقد أن المنطق السليم سيسود، كما شاهدنا فيما حصل خلال الأسبوع الماضي. كانت هناك نقاشات عديدة ليس مع الولايات المتحدة فحسب، ولكن مع العديدين تحت مظلة الناتو عن كيفية الانتقال من حماية قوات التحالف في العراق، لنوجه النقاش في الاتجاه الصحيح وهو العمل مع العراق وآخرين في المنطقة من أجل التغلب على "داعش" ومواجهة عودته في سوريا والعراق، علما بأن الحديث هنا ليس فقط عن هذين البلدين، فلدينا مشكلة في ليبيا، حيث نرى المقاتلين الأجانب الذين خرجوا من سوريا يعيدون تمركزهم في ليبيا بقوة. ومن المنظور الأوروبي، بسبب قرب ليبيا من أوروبا، هذا سيكون محور نقاش مهم في الأيام القليلة القادمة عن كيفية التعامل مع ليبيا، والتأكد من أننا نقوم بما هو مطلوب لمواجهة التنظيمات الإرهابية.

    وبخصوص الاستنفار الأمني في الأردن، قال عبد الله الثاني: "كان هناك مستوى تهديد أعلى خلال عام 2019 على أهداف معينة داخل الأردن. فمن منظور عسكري نحن في حالة تأهب أعلى لمواجهة وكلاء قد يستهدفون".

    وأطلقت السفارة الأمريكية في الأردن، في وقت سابق، تحذيرات لرعاياها في الوقت الذي كانت فيه هجمات صاروخية، مؤكدة ضد المنشآت العسكرية الأمريكية في العراق، وسط استمرارية ارتفاع التوتر الإقليمي.

    ونصحت السفارة موظفي الحكومة الأمريكية بمجموعة من الإرشادات للتعامل وفقها خلال الوقت الراهن، ومنها "الابتعاد عن الأضواء، أن يكون الشخص على بينة من محيطه، والبقاء في حالة تأهب في المواقع التي يرتادها السياح، ومراجعة خطط الأمان الشخصية الخاصة به، والحصول على مستندات السفر محدثة ويمكن الوصول إليها بسهولة".

    انظر أيضا:

    العاهل الأردني يهنئ المسيحيين بعيد الميلاد
    الملك سلمان يتلقى اتصالا هاتفيا من العاهل الأردني
    الرئيس السوري والعاهل الأردني يوجهان رسالتين إلى ميشال عون
    عاهل الأردن يعرب عن تقدير بلاده لدعم واشنطن
    الكلمات الدلالية:
    الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik