08:50 GMT21 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    جالت كاميرا "سبوتنيك" على المحاور الجنوبية الغربية لمدينة حلب التي شهدت خلال الأيام الأخيرة معارك عنيفة بين وحدات الجيش السوري وبين تشكيلة من التنظيمات الإرهابية.

    ورصدت سبوتنيك نشاط وحدات الجيش السوري في بلدات وقرى القلعجية وزيتان وخلصة والحميرة والخالدية بريف حلب الجنوبي، بعدما تمكنت من السيطرة عليها بعد معارك مع التنظيمات الإرهابية، وفي مقدمها "جبهة النصرة".

     

    الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
    © Sputnik . Ali Hashem
    الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي

    ومع سيطرته على المناطق الجديدة، يكون الجيش السوري قد اقترب لمسافة تقدر بنحو 4 كم إلى الشرق من مقطع (سراقب- الزربة)، وهو المقطع الشمالي من الطريق الدولي (حلب- دمشق).

     

    • الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      © Sputnik . Ali Hashem
    • الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      © Sputnik . Ali Hashem
    • الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      © Sputnik . Ali Hashem
    • الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      © Sputnik . Ali Hashem
    • الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي
      © Sputnik . Ali Hashem
    1 / 5
    © Sputnik . Ali Hashem
    الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي

    وحررت وحدات الجيش، في الأيام القليلة الماضية، عدة مناطق بينها خان طومان والراشدين 5 ومعراتا ومستودعات الوقود ورحبة التسليح ومستودعات خان طومان بعد القضاء على آخر تجمعات الإرهابيين فيها، وذلك في إطار عملياتها لوقف جرائم الإرهابيين واعتداءاتهم المتكررة على المدنيين وإنهاء الوجود الإرهابي من كل الأراضي السورية.

    وأصيبت، أمس، مراسلتا قناتي "العالم" و"سما" ومصورا قناتي "العالم" و"الكوثر"، خلال تغطيتهم عمليات الجيش العربى السوري على المحاور الجنوبية الغربية لمدينة حلب، الأمر الذي أرخى بظلاله -فيما يبدو- على وتيرة المعارك بهدف تأمين السبل الكفيلة بحماية الإعلاميين الحربيين خلال المعارك.

    كما أصيبت مراسلة قناة "روسيا اليوم" في سوريا وفاء شبروني فى التاسع والعشرين من الشهر الماضي أثناء وجودها في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

    وتعمد التنظيمات الإرهابية إلى استهداف الطواقم والكوادر الإعلامية في محاولة لمنعهم من نقل حقيقة إجرامها النابع من فكرها الظلامي وخسائرها واندحارها خلال عمليات الجيش العربي السوري والقوى الحليفة.

    وتصدى الجيش السوري، أول أمس، لهجوم إرهابي بـ 4 عربات مفخخة ودمرها قبل وصولها إلى أهدافها على أطراف حي جمعية الزهراء غرب مدينة حلب.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook