19:52 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، اليوم الاثنين، أن المغرب قرر تمديد حالة الطوارئ الصحية لمدة 3 أسابيع إضافية.

    وأضاف العثماني أمام مجلسي البرلمان، بأن ظهور بعض البؤر الصناعية والأسرية وتراخي المواطنين في التقيد بالإجراءات المتخذة أدى إلى ارتفاع حصيلة المصابين في البلاد، وفق صحيفة "هسبريس" المغربية.

    وأكد رئيس الحكومة المغربي أن الإجراءات التي اتخذها المغرب مبكرا، مكنت من تجنب الأسوأ واحتواء الوضع، وأشار إلى أن البلاد ما زالت في المرحلة الثانية من الوباء، في الوقت الذي انتقلت فيه دول أخرى للمرحلة الثالثة، كما أن نسبة الفتك والتعافي عرفت تطورات إيجابية.

    وأوضح العثماني أن دور المواطنين في المرحلة المقبلة، سيكون حاسما في مواجهة الوباء، لتحقيق أدنى الشروط الضرورية للرفع الجزئي من الإجراءات المتخذة لمواجهة الفيروس.

    وحذر رئيس الحكومة من استمرار انتشار البؤر الصناعية في المغرب، مشيرا إلى أنه مازالت 29 بؤرة لم تتجاوز مدة المراقبة فيها التي توصي بها وزارة الصحة، ومردفا بأن 56 في المائة من الإصابات في المغرب جاءت من "بؤر كورونا".

    يذكر أن السلطات المغربية قد مددت، في وقت سابق،  حالة الطوارئ الصحية في البلاد إلى ما بعد 20 مايو/أيار 2020.

    في غضون ذلك، أعلنت وزارة الصحة المغربية تسجيل 60 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 6930 حالة في البلاد.

    انظر أيضا:

    بالأرقام... سيناريوهات المغرب لتخطي خسائر السياحة
    المغرب...وزراء حكومة العثماني يتوجهون إلى العمل من المنازل تجنبا لفيروس كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, حالة الطوارئ, تمديد, الحكومة, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook