13:26 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال المستشار الإعلامي في لجنة الثقافة والإعلام في برلمان إقليم كردستان العراق، طارق جوهر، اليوم الثلاثاء، إن "دافع تركيا لاختراق سيادة العراق هو الموقف غير الصارم وغير الواضح من قبل الساسة في بغداد".

    وأوضح جوهر في حديثه لـ"راديو سبوتنيك" أن "الساسة في بغداد دائما يكتفون بإصدار بيانات خجولة للتنديد بالغارات وتقديم مذكرة لمجلس الأمن"، مضيفا أن "مسؤولية رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي كبيرة في هذا الاتجاه لأنه ركز في مفاوضاته مع الجانب الأمريكي وخطاباته على إعادة السيادة للدولة العراقية".

    وحول الأماكن التي استهدفتها الهجمات التركية، أكد جوهر أن "الهجمات لم تقتصر على أماكن تواجد عناصر حزب العمال الكردستاني فقط، بل استهدفت أيضا القرى الكردستانية على الشريط الحدودي، مطالبا الحكومة العراقية ألا تسمح بمزيد من الانتهاكات لحقوق الشعب الكردستاني، وأن تطلب من تركيا سحب قواتها الموجودة في أماكن لحزب العمال لأن تواجدها يخلق مشاكل للإقليم الذي قد يدخل في مواجهات خارج إرادته مع تركيا".

    ولفت المستشار الإعلامي في لجنة الثقافة والإعلام في برلمان إقليم كردستان، إلى أن المسؤولية مشتركة بين بغداد وأربيل لإيقاف الاختراق التركي للأجواء العراقية، لأن القرى التي تقوم حكومة الإقليم بإعمارها تقوم تركيا بتدميرها وترحيل سكانها بداعي وجود عناصر حزب العمال في هذه المناطق، مشددا على ضرورة إلغاء الاتفاقية الأمنية التي أبرمتها حكومة الرئيس الراحل صدام حسين مع تركيا في ثمانينات القرن الماضي والتي تسمح لتركيا بالتدخل في الأراضي العراقية لمسافة خمسة إلى عشرة كم لملاحقة معارضي كل طرف.

    وأوضح جوهر أن برلمان إقليم كردستان كان قد أصدر قرارا في 2003 طالب تركيا بسحب كل قواتها خاصة القوات التي كانت تعمل من أجل حفظ السلام، الأمر الذي لم تستجب له أنقرة.

    واختتم تصريحاته بالقول إن هناك أنباء عن زيارة سرية لمسؤول أمني تركي لبغداد منذ حوالي أسبوع أي قبل الهجمات التركية، متمنيا ألا يكون هذا نوع من التعاون بين بغداد وأنقرة أدى لفتح أجواء إقليم كردستان أمام الطائرات التركية.

    انظر أيضا:

    إقليم كردستان يعلن حظرا للتجوال في أربيل والسليمانية
    كيف استغلت حكومة إقليم كردستان العراق حظر التجول بسبب كورونا؟... صور
    إقليم كردستان العراق يستلم شحنة مساعدات صينية... صور
    لماذا أوقفت الحكومة العراقية مستحقات إقليم كردستان دون سابق إنذار؟
    إقليم كردستان يرفض طلبا بإعادة فتح المساجد 
    الكلمات الدلالية:
    أربيل, العراق, إقليم كردستان, كردستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook