13:20 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قضت محكمة جزائرية، اليوم الجمعة، بالسجن لمدير الأمن الوطني الأسبق، ورئيس الأمن الولائي الأسبق.

    وعاقبت المحكمة المتهمين، بالسجن لمدة 4 سنوات في حق المدير العام للأمن الوطني الأسبق، عبد الغني هامل، ورئيس الأمن الولائي الأسبق، نور الدين براشدي، وفقا لصحيفة "النهار" الجزائرية.

    وبدأت المحكمة، أمس الخميس،  جلسات محاكمة هامل وبراشدي، بعد تأجيلها لخمس مرات متتالية بسبب جائحة كورونا.

    ويحاكم المتهمان بجنحة سوء استغلال الوظيفة بغرض الحصول على منافع غير مستحقة ذات طابع مهني تتمثل في المحافظة على منصب مدير العام للأمن الوطني أو منصب أعلى بموجب المادة 33 من قانون الوقاية من الفساد ومكافحتها.

    ووجهت لهما تهم تبييض الأموال لصالح الجماعات الإرهابية، تحت غطاء شراء العقارات في بالعاصمة.

    وحضر المتهمان هامل وبراشدي، وفق المعايير المعمول بها لمكافحة فيروس كورونا المستجد، منها ما تعلق بالتباعد الجسماني.

    انظر أيضا:

    تحطم طائرة صينية مسيرة في الجزائر...صور+فيديو
    الرئيس الجزائري يتلقى اتصالا هاتفيا من رئيسة إثيوبيا... فماذا بحثا؟
    الحكم بالسجن على رؤساء وزراء سابقين ومسؤولين كبار في الجزائر بقضية "تركيب السيارات"
    محلل سياسي جزائري: الاستعدادات العسكرية الجزائرية قائمة منذ سنوات لمواجهة أي خطر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook