15:44 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رحب الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، بعودة جماجم مقاومين جزائريين قتلوا خلال حقبة الاستعمار الفرنسي.

    وأجرت وكالة "فرانس 24"، مساء أمس السبت، حوارا مع الرئيس الجزائري، أعرب من خلاله عبد المجيد تبون، عن أمنياته بتقديم فرنسا "خطوات مماثلة في المستقبل". 

    واعتبر تبون أن فرنسا بهذه الخطوة، قد قدمت "نصف اعتذاراتها" عن الجرائم التي ارتكبتها خلال حقبة الاستعمار الفرنسي، متمنيا في الوقت نفسه أن "تواصل على نفس المنهج وتقدم كامل اعتذاراتها".

    وتمكنت الجزائر بعد مطالبات أوساط سياسية وتاريخية من استعادة رفات 24 مقاوما، قتلوا في القرن الـ19، في "بدايات الاحتلال" الفرنسي.

    وحسب إعلان الرئيس الجزائري، في وقت سابق، فإن الرفات التي أعيدت تعود لنحو 170 عاما.

    انظر أيضا:

    الرئيس الجزائري: حمل القبائل الليبية للسلاح قد يحول ليبيا إلى "صومال" جديد
    عبد المجيد تبون: الجزائر هي الوحيدة التي يمكنها جمع الفرقاء الليبيين
    الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يوقع مرسوما رئاسيا يتضمن تعديلا في الحكومة
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, الجزائر, عبد المجيد تبون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook