22:58 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أكد حزب الأمة السوداني، اليوم السبت، على دعمها لرئيس الوزراء عبدالله حمدوك، مشيرا إلى متانة العلاقة التي تربطهما، ونفى الحزب ممارسة أي ضغوط على رئيس الوزراء على خلفية اختيار الولاة المدنيين في البلاد.

    وقال الفريق صديق محمد إسماعيل، نائب رئيس حزب الأمة القومي، لوكالة السودان للأنباء (سونا) حول تقارير زعمت أن رئيس حزب الأمة رفض مقابلة حمدوك "هذا الحديث عار من الصحة". 

     وأضاف إسماعيل أن رئيس الوزراء لا يتلق أية تعليمات ولا يتعرض لضغوط من قبل حزب الأمة كما يدعي البعض بل يبدي تعأونا مع الحزب لإنجاز مهام المرحلة الانتقالية.

    وجدد إسماعيل التزام الحزب بدعم رئيس الوزراء حمدوك لإنجاح ولايته ومسؤوليته في إدارة الفترة الانتقالية والعمل على إنجاح أجهزة الفترة الانتقالية كافة لإحداث التحول الديمقراطي المنشود.

    ولفت صديق إلى أن مغادرة رئيس الحزب الصادق المهدي للإمارات عصر اليوم جاءت لتقديم ورقة في ندوة حول المصالحات السنية والشيعية وإزالة أسباب الجفوة بين دول الخليج ومحاولة تجسير العلاقة بين الدول الإسلامية، وغيرها من الموضوعات التي تشغل بال القائمين على أمر الأمة العربية والإسلامية.

    وكان رئيس وزراء السودان، عبد الله حمدوك، أعلن في وقت سابق تعيين حكام مدنيين للولايات، وذلك في إطار عملية الانتقال لحكم ديمقراطي كامل مدتها ثلاث سنوات.

    يشار إلى أن الخطوة تعد أحد المطالب الرئيسة للمتظاهرين الذين شاركوا في الاحتجاجات ضدّ حكم الرئيس السابق عمر البشير في العام الماضي.

    انظر أيضا:

    نائب رئيس حزب الأمة لـ "سبوتنيك": الشعب هو الضامن الأكبر للحل في السودان
    السودان: حزب الأمة يدعو الشعب للاحتجاج ويحذر "مليشيات النظام"
    يسجنون بمعدل خمسة أضعاف البيض... كيف يعامل السود في الولايات المتحدة؟
    على هامش زيارة حمدوك... بشرى سارة من الولايات المتحدة للسودان
    السودان... منع السفر بين العاصمة والولايات ضمن إجراءات مشددة لمكافحة كورونا
    الكلمات الدلالية:
    حزب الأمة, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook