04:52 GMT11 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أقرت السلطات الجزائرية عقوبات جنائية منها الحبس لمدة تصل إلى 10 سنوات على من يدان بارتكاب جرائم الاعتداء اللفظي أو الجسدي ضدّ العاملين في قطاع الصحة.

    ذكرت وسائل إعلام جزائرية أنه بموجب التعديلات القانونية الجديدة، يعاقب في حالة الاعتداء اللفظي على العاملين في قطاع الصحة بالحبس من سنة واحدة إلى ثلاث سنوات، وعلى الاعتداء الجسدي بالحبس من 3 إلى 10 سنوات. وفي حال وفاة المعتدى عليه، يواجه المعتدي عقوبة الحبس المؤبد.

    ويعاقب القرار أيضا على "تخريب الأملاك والتجهيزات الطبية" بالحبس من عامين إلى 10 أعوام وغرامة مالية كبيرة، وذلك بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا في البلاد.

    وأعلنت وزارة الصحة الجزائرية، أمس الأحد، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد بالجزائر إلى 27357 حالة مؤكدة، بعد تسجيل 593 حالة جديدة.

    وأشارت وزارة الصحة في بيان لها إلى تسجيل 593 حالة إصابة مؤكدة جديدة منذ أمس، فيما بلغت عدد الوفيات 1155 وفاة، بعد تسجيل 9 وفيات جديدة في آخر 24 ساعة، كما غادر 18088 مصاب المستشفى بعد تماثلهم للشفاء، حسب ذات البيان.

    يذكر أن فيروس كورونا المستجد منتشر في 48 ولاية جزائرية لحد الآن، فيما ينتظر أن تجدد مصالح الوزارة الأولى، إجراءات الحجر الصحي المتخذة بشكل مختلف حسب الحالات المسجلة في كل ولاية، فيما شددت وزارة الصحة على ضرورة التطبيق الصارم لإجراءات الوقاية خلال عيد الأضحى.

    انظر أيضا:

    الجزائر... موجة حر شديدة تجتاح محافظات غربي البلاد
    الجزائر تغلق مداخل العاصمة مع تصاعد عدد المصابين بكورونا
    الرئيس الجزائري يقر تأمينا خاصا لأكثر من 260 ألف عامل بالأطقم الطبية بسبب كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook