19:49 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا، اليوم الخميس، أن المسلحين في سوريا يستهدفون مواقع القوات السورية ويحاولون مهاجمة قاعدة حميميم.

    كما أكد بيان المركز أن التواجد غير الشرعي للولايات المتحدة في شرق الفرات أصبح سببا رئيسيا لعرقلة الحوار بين الأطراف المتحاربة.

    وأضاف البيان: "روسيا وسوريا مستعدتان لاتخاذ جميع التدابير اللازمة لتسوية الوضع في شرق الفرات واستئناف الحوار الوطني".

    وأوضح البيان أن الوضع في المناطق الواقعة خارج سيطرة السلطات السورية في دير الزور يتأزم يوما بعد يوم.

    كما أكد البيان أن روسيا تحتفظ بحق الرد على المسلحين في حال شكلت أنشطتهم خطرا على المناطق القريبة من منطقة خفض التصعيد في إدلب.

    كما أعلن رئيس مركز المصالحة، الأدميرال ألكسندر شيربيتسكي في وقت سابق، أن إرهابيي تنظيم "جبهة النصرة" (المحظور في روسيا) قاموا بقصف مناطق سكنية في محافظتي حلب وإدلب.

    وقال شيربيتسكي في إحاطة، يوم الثلاثاء الماضي: "سجلنا قصف المناطق السكنية في أورم الكبرى بمحافظة حلب، والملاجة في محافظة إدلب من مواقع التنظيم الإرهابي "جبهة النصرة" (المحظور في ررسيا).

    انظر أيضا:

    مركز المصالحة: المسلحون في سوريا يحاولون مهاجمة قاعدة حميميم
    حاكم نيويورك يهدد بخفض تمويل المصالح الفيدرالية إذا لم يتلق دعما من الحكومة المركزية
    مركز المصالحة الروسي: مسلحو "جبهة النصرة " يقصفون أحياء سكنية في إدلب وحلب
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook