15:56 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    كشفت تقارير صحفية محلية مصرية عن وفاة قيادي في الإخوان المسلمين، سبق وقال إن الرئيس الراحل حسني مبارك سيموت في السجن.

    ونقلت صحيفة "أخبار اليوم" المصرية عن مصادر أمنية، قولها إن القيادي الإخواني، عصام العريان، توفي في محبسه، إثر تعرضه لأزمة قلبية.

    وقال المصدر الأمني إن عصام العريان توفي إثر إصابة بأزمة قلبية، بعد مشادة مع أحد قيادات الإخوان داخل السجن، بسبب الخلافات فيما بينهما على الوضع الحالي للجماعة.

    وتابع المصدر "عصام العريان كان يدير حلقة نقاشية مع أحد قيادات الإخوان للحديث عن شأن الجماعة في الوقت الحالي والخطط المستقبلية قبل أن تنشب بينهما مشادة تسببت له بأزمة قلبية توفي على إثرها".

    وكان القيادي الإخواني عصام العريان قد تم الحكم عليه بالسجن المؤبد مع 10 آخرين في قضية اقتحام الحدود الشرقية، وهو ضمن أحكام عديدة صدرت بحق العريان، والتي من بينها، حكم نهائي بالسجن 20 عاما بأحداث الاتحادية.

    وتداول عدد كبير من رواد مواقع التواصل مقطع فيديو قديم جمع عصام العريان، مع الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، عمرو موسى، وهما يتبادلان الحديث، ويتوعد بإبقاء حسني مبارك في السجن حتى وفاته.

    ​وعلق علاء مبارك على مقطع الفيديو، بقوله "سبحان الله ربك لما يريد ولا شماتة والحمد لله، ورغم كل شيء ربنا يرحم ويغفر للجميع".

    ويقول العريان في مقطع الفيديو: "مبارك لن يخرج من السجن، إلا على نقالة إلى القبر"، ثم هز رأسه بالرفض، عندما قيل له: "شوية من الرحمة".

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تدعو مصر لتجميد حكم الإعدام ضد مرسي وقيادات إخوانية
    محكمة مصرية تحيل أوراق 75 متهما منهم "قيادات إخوانية" للمفتي تمهيدا لإعدامهم
    مبارك: اتصلت بنتنياهو من أجل الإفراج عن قيادي إخواني
    الكلمات الدلالية:
    جماعة الإخوان المسلمين, الإخوان المسلمين, علاء مبارك, الرئيس السابق حسني مبارك, الرئيس حسني مبارك, حسني مبارك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook