07:45 GMT30 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    202
    تابعنا عبر

    قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، مساء اليوم الأربعاء، إن معاهدة السلام مع إسرائيل لن تكون على حساب القضية الفلسطينية.

    وأفادت وكالة "سكاي نيوز"، مساء اليوم الأربعاء، بأن قرقاش أكد أن التطبيع بين بلاده وإسرائيل لن يكون على حساب القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني "غير القابلة للتصرف".

    وشدد قرقاش في كلمة أمام أعمال الدورة الـ154 لمجلس جامعة الدول العربية التي عقدت على مستوى وزراء الخارجية عن بعد، اليوم، على أن قرار الإمارات السيادي والاستراتيجي الإعلان عن معاهدة سلام مع إسرائيل "يتضمن موافقة إسرائيلية بوقف ضم الأراضي الفلسطينية، الأمر الذي يشكل إنجازا وخطوة مهمة في اتجاه السلام وتحقيقا لمطلب أجمعت عليه الدول الأعضاء والمجتمع الدولي.

    وأوضح وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، أن وقف الضم أحد الأهداف الواردة في مبادرة السلام العربية للتوصل إلى حل عادل ومستدام لهذه القضية"، وحل القضية بيد الجانبين، الفلسطيني والإسرائيلي، لافتا إلى أن "هناك فرصة حقيقية لإحياء جهود ومبادرات السلام حول قضية الصراع العربي الإسرائيلي".

    وأضاف قرقاش أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية والمحورية بالنسبة للأمة العربية، مشددا على موقف بلاده الراسخ في دعم قيام دولة فلسطينية على حدود الرابع من يونيو/حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

    وفي حوار مطول مع قناة "العربية"، أكد قرقاش أن الاتفاق مع إسرائيل قرار سيادي وليس موجها ضد أحد، رغم أن مصلحة فلسطين هي أولوية للإمارات، لافتا إلى أنه سيكون لدى بلاده أدوات عدة لدعم الموقف الفلسطيني مستقبلا.

    واستطرد قرقاش بأنه "علينا تبني أنماط تفاوض مختلفة عن الماضي، كما أن إدارة الملف مع إسرائيل بيد الفلسطينيين أنفسهم". 

    انظر أيضا:

    قرقاش يبحث مع رئيس الأمن القومي الإسرائيلي التعاون بين أبوظبي وتل أبيب
    قرقاش يكشف عن زيارة أطاحت بـ"الحاجز النفسي" في المنطقة ويتحدث عن إسرائيل
    معلقا على صفقة شراء "إف - 35"... قرقاش: لماذا تشعر إسرائيل بالقلق من الإمارات
    الكلمات الدلالية:
    قرقاش, الإمارات, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook