07:44 GMT13 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    113
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، اليوم الثلاثاء: أن "اتفاق السلام" سيغير المشهد في الشرق الأوسط، موضحا أن هذا الاتفاق لم يكن ليتحقق لولا جهود ترامب وفريقه.

    وقال في كلمته خلال مراسم توقيع اتفاق التطبيع بين الإمارات والبحرين وإسرائيل بالبيت الأبيض: "اتفاق السلام سيمكننا من من مساعدة الفلسطينيين أكثر"، مؤكدا أن "اتفاق السلام سيغير الشرق الأوسط".

    وأضاف "تؤمن الإمارات بالدور الإيجابي للولايات المتحدة في المنطقة".

    وتابع "نعمل على مقاربة حضارية تفتح آفاق السلام في العالم"، مشيرا إلى أنه "لم يكن توقيع الاتفاق ممكنا لولا جهود الرئيس ترمب".

    وأشار إلى أن "شباب المنطقة يتطلعون ليكونوا جزءا من هذا الحراك الإنساني"، منوها إلى أن "أي خيار غير السلام يعني الدمار".

    وقال عبد الله بن زايد: "نشكر نتنياهو على اختيار السلام ووقف ضم الأراضي الفلسطينية".

    واستطرد: "الإمارات اليوم تمد يد السلام وتستقبل السلام".

    وسبق أن شهد البيت الأبيض توقيع اتفاقيات للسلام، لكن هذه هي المرة الأولى التي يستضيف فيها توقيع اتفاقين في ذات الوقت.

    وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم الجمعة الماضي، عبر تغريدة على حسابه الشخصي على تويتر، عن تطبيع العلاقات بين إسرائيل والبحرين، كما نشر بيانا ثلاثيا مشتركا للولايات المتحدة ومملكة البحرين وإسرائيل يوضح تفاصيل اتفاق السلام.

    كما أعلن ترامب، الشهر الماضي، التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي بين إسرائيل والإمارات برعاية أمريكية، قائلا على حسابه الرسمي بـ"تويتر": "انفراجة كبيرة اليوم! اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة".

    الكلمات الدلالية:
    دونالد ترامب, البحرين, أمريكا, إسرائيل, الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook