13:25 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    اعتبر زعيم جماعة "أنصار الله" في اليمن، عبد الملك الحوثي، مساء أمس الاثنين، أن "تواجد كل من السعودية والإمارات في محافظتي سقطرى والمهرة، هو دليل على أنهما دولتا احتلال".

    وقال الحوثي، خلال كلمة له بمناسبة ما يسميها الحوثيون "ثورة الـ21 سبتمبر/ أيلول 2014": "عندما اتجه السعوديون والإماراتيون، بقرار أمريكي، للسيطرة على سقطرى والمهرة، التي لا توجد فيها جبهات قتال تبرر تواجدهم، اتضحت صورة العدوان عند بعض اليمنيين كعدوان يهدف لاحتلال اليمن"، وذلك حسب قناة "المسيرة".

    وتابع الحوثي: "من كانوا يقدمون أنفسهم كحملة لواء الإسلام والعروبة والعمود الفقري لفلسطين وأصحاب الحضن العربي، برزوا اليوم بارتباطهم العلني الفاضح بالإسرائيلي والأمريكي"، مشددا على أن "كل أشكال التعامل مع العدو الإسرائيلي خروجًا من صف الأمة والتحاقا بركب الأعداء، وخطأ استراتيجيا سياسيا وخسارة فادحة لصالح عدو مستغل يحقر من يرتمي في أحضانه".

    واعتبر أن "كل ما يعمل عليه النظام السعودي والإماراتي وآل خليفة (الأسرة الحاكمة في البحرين)، والعسكر في السودان ومن يدور في فلكهم، يصب في النهاية لمصلحة أمريكا وإسرائيل".

    واستطرد: "من المضحك أن يكون التطبيع تحت عنوان السلام، وكأن آل خليفة كانوا في عمليات هجومية لاقتحام المعسكرات الإسرائيلية وتحرير القدس".

    وقال: "واشنطن تريد أن يتحمل النظام السعودي والإماراتي، الكلفة الكاملة للعدوان على اليمن، لكن كل عملهم هو لخدمة الأمريكيين"، متابعا: "إذا كانت السعودية هي البقرة الحلوب للنظام الأمريكي، فالإمارات هي الماعز الحلوب".

    انظر أيضا:

    عبد الملك الحوثي يتباهى بصواريخ دفاعه الجوي وينصح السعودية والإمارات
    عبد الملك الحوثي يحذر من تداعيات عمليات التحالف على جهود تحقيق السلام
    وضع صورة عبد الملك الحوثي على العملة السعودية... والأمن يرد
    عبد الملك الحوثي: الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة حققت "توازن الردع" مع السعودية
    عبد الملك الحوثي: نواجه عدوانا ظالما بإشراف أمريكي وتعاون إسرائيلي 
    الكلمات الدلالية:
    التطبيع مع إسرائيل, البحرين, الإمارات, السعودية, عبد الملك الحوثي, اليمن, أنصار الله
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook