17:49 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت الحكومة التونسية الجديدة أنه لا زيادة في الضرائب ولا ضرائب جديدة في قانون المالية 2021.

    وأفادت قناة "نسمة"، صباح اليوم الجمعة، بأن الحكومة التونسية أودعت الأربعاء الماضي، 14 أكتوبر/تشرين الأول 2020، مشروع قانون المالية لسنة 2021  بمجلس نواب الشعب، قبل يوم من انقضاء الآجال الدستورية على أن ينطلق النظر في هذا المشروع خلال الأيام المقبلة.

    وحدد مشروع القانون ميزانية الدولة بمبلغ 52.6 مليار دينار (الدينار التونسي = 0.3629 الدولار الأمريكي)، أي بزيادة 4 بالمئة، مسجلا بذلك عجزا بنسبة 14 بالمائة، في حين لم يتضمن المشروع  زيادة ضريبية ولا ضرائب جديدة.

    واختارت الحكومة التونسية الجديدة، بقيادة رئيس الوزراء، هشام المشيشي، الإنصاف في الحسابات وخفض الإنفاق، كما خصصت 7 مليارات دينار كنفقات للتنمية، منها 1.5 فقط مخصصة للمشاريع.

    وتم إعداد هذا المشروع بتحديد سعر برميل النفط بقيمة 45 دولارا، مع توقع أن تكون جملة المداخيل الجبائية بـ 30 مليار دينار، فيما تفوق نفقات التصرف 30 مليار دينار، أما خدمة الدين العمومي، فإن نفقاتها ستناهز الـ15 مليار دينار، وبهذه المعطيات يكون عجز الميزانية في حدود 20 مليار دينار.

    وتأمل الحكومة التونسية في مشروعها بأن يتم تمويل هذا العجز من خلال إصدار رقاع خزينة وشراء قروض، وذلك من قبل البنوك وشركات التأمين مع التعويل على البنك المركزي بالنسبة لشراء القروض.

    ويبقى اللجوء للتداين الخارجي من السوق المالية الدولية، آخر ملاذ للحكومة الجديدة.

    انظر أيضا:

    إطلاق أول قمر صناعي تونسي في مارس بصاروخ "سويوز" الروسي
    تونس تتوقع عجزا للموازنة 14% في 2020
    شقيقان تونسيان يحملان المشعل عن والدهما في صناعة دمية "إسماعيل باشا"... صور
    الكلمات الدلالية:
    تونس, ضرائب, ميزانية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook