05:20 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت مصادر أمنية مغربية عن توسيع رقعة البحث عن الطفل "الحسين" الذي اختفى في ظروف غامضة قبل عشرة أيام.

    وقالت مصادر مطلعة لموقع "أكادير 24" إن "مصالح الدرك الملكي وسعت من رقعة البحث عن الطفل الحسين المختفي، لتصل إلى النفوذ الترابي لجماعة أربعاء رسموكة وبالقرب من  سد يوسف ابن تاشفين في الحدود الترابية بين اشتوكة وتيزنيت."

    وأضافت ذات المصادر أن:"مختلف المصالح الأمنية من الدرك الملكي والسلطات المحلية و القوات المساعدة والاستعلامات، لازالت تبحث عن الطفل، مسخرة في ذلك كافة مواردها التقنية و مستعينة بالكلاب المدربة لتعقب خطواته ورائحته لفك هذا اللغز المحير."

    وكان الطفل "الحسين" قد اختفى عن الأنظار في ظروف غامضة ومحيرة منذ 17 أكتوبر الجاري، حينما كان يلعب أمام منزل عائلته التي تقطن في إقليم اشتوكة آيت باها في المغرب.

    وتسبب اختفاء الطفل ابن الرابعة في استنفار أمني كبير في المغرب بعد تكرار حوادث اختطاف الأطفال في البلاد.

    وتشهد المملكة المغربية تزايدا كبيرا في حالات اختطاف الأطفال.

    وتحدثت تقارير صحفية في وقت سابق عن "ظاهرة خرافية" تسببت في تزايد حالات اختطاف الأطفال الذين يملكون بعض "السمات الجسدية".

    ويقوم بعض المشعوذين باختطاف هؤلاء الأطفال الذين يطلق عليهم اسم "الزهري"، ليتم استغلالهم في عملية استخراج الكنوز.

    انظر أيضا:

    الشرطة المغربية توقف صحفيين لأسباب مجهولة
    الشرطة المغربية تحدد هوية العقل المدبر لقتل السائحتين
    عاد إلى أسرته عقب 12 عاما من اختطافه بفضل "غوغل"
    الكلمات الدلالية:
    الدرك الملكي المغربي, طفل, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook