18:14 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت قناة عبرية النقاب عن حقيقة تأجيل انعقاد الجلسة الثانية لترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل.

    ذكرت القناة العبرية "السابعة"، مساء اليوم الثلاثاء، أن الوفد الإسرائيلي المشارك في ترسيم الحدود مع لبنان، يستعد لانطلاق الجولة الثانية من المفاوضات، التي ستبدأ، غدا الأربعاء، في مدينة الناقورة على الحدود اللبنانية الإسرائيلية المشتركة.

    وسبق أن ذكرت صحيفة لبنانية، أمس الاثنين، عن توافق لبناني إسرائيلي على تأجيل الجلسة الثانية المخصصة لمفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

    فيما أكدت القناة العبرية أن رئيس الوفد الأمريكي السفير جون دورشر، يستعد لوصول بعض المعدات التقنية التي يحتاجها، وتسمح له بإتمام المهمة المكلّف بها، والخاصة بترسيم الحدود بين الجانبين، اللبناني والإسرائيلي.

    وكانت الجولة الأولى من المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل، قد انطلقت في مقر قيادة القوات الدولية العاملة في جنوب لبنان "اليونيفيل"، في منطقة رأس الناقورة جنوبي لبنان الحدودية مع إسرائيل.

    واختتمت إسرائيل ولبنان في 14 من الشهر الجاري جولة مفاوضات ترسيم الحدود البحرية في مقر قوة الأمم المتحدة المؤقتة "يونيفيل"، جنوبي لبنان، واتفق الجانبان على استئناف جولة ثانية في 26 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

    ويدور الحديث عن خلاف بين البلدين حول منطقة في البحر المتوسط، تبلغ نحو 860 كم مربعا، تعرف بالمنطقة رقم 9 الغنية بالنفط والغاز، الأمر الذي تسبب في عدم قيام شركات الطاقة العالمية بالتنقيب عن الغاز الطبيعي في المنطقة.

    وعلى مدى نحو 10 أعوام حاولت الولايات المتحدة والأمم المتحدة التوسط بين إسرائيل ولبنان لبدء مفاوضات تقود إلى حل الخلاف.

    انظر أيضا:

    ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل... لماذا الآن؟
    عون: الدور الأمريكي يمكن أن يساعد في مفاوضات ترسيم الحدود مع إسرائيل
    صحيفة: لبنان وإسرائيل وافقا على إرجاء جلسة مفاوضات ترسيم الحدود
    الكلمات الدلالية:
    اليونيفيل, لبنان, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook