12:30 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مصدر برلماني ليبي إن اجتماعات لجان الـ 13 قد انتهت من وضع رؤية عامة حول المجلس الأعلى للدولة والبرلمان.

    وبحسب مراسل "سبوتنيك" فقد أكد المصدر أنهم سيسافرون غدا إلى تونس للمشاركة في اجتماعات الملتقى المقرر يوم 9 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

    وقد اتفق الطرفان على رؤية عامة حول الأسماء المرشحة للرئاسي والحكومة، وأن الاتفاق النهائي سيتم في الملتقى الذي  تشرف عليه بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

    وكانت المغرب قد استضافت اجتماعات جديدة لوفدي المجلس الأعلى للدولة، والبرلمان الليبيين خلال هذه الأسبوع، بهدف النقاش والاتفاق النهائي على المناصب الدستورية، التي توافقت عليها في وقت سابق، لجنتا  "5+5".

    وبحسب تأكيد المصادر لـ"سبوتنيك"، فإن: "النتائج المتوافق عليها خلال اجتماع اللجان في المغرب، تمت الموافقة عليها من رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فايز السراج، وأنها اعتمدت".

    يذكر أن  طرفي النزاع في ليبيا كانا قد قعا نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي،  في مقر الأمم المتحدة في جنيف، الاتفاق الدائم لوقف إطلاق النار في ليبيا، والذي تم التوصل إليه في سياق مفاوضات اللجنة العسكرية المشتركة "5+5" بين حكومة الوفاق الوطني والجيش الوطني الليبي.

    وكانت اللجنة المشتركة قد عقدت جلساتها في جنيف منذ 19 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، برعاية السيدة ستيفاني ويليامز، المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة إلى ليبيا ورئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا "يونسميل".

    انظر أيضا:

    نائب وزير الخارجية الروسية: العمل على إطلاق سراح الروس المعتقلين في ليبيا مستمر
    ليبيا... تفاؤل حول نتائج مفاوضات غدامس والأنظار موجهة نحو لقاء تونس
    رئيس المجلس الأعلى: تركيا وقطر فقط من وقفتا إلى جانب ليبيا في محنتها
    نائب رئيس حكومة شرق ليبيا: مالطا وعدتنا بالإفراج عن الأموال المحتجزة
    الكلمات الدلالية:
    حفتر, حكومة الوفاق, فايز السراج, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook