16:08 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    نفّذ الطيران الحربي السوري، صباح اليوم السبت، عدّة غارات جويّة باتجاه مواقع استراتيجيّة لمسلحي "هيئة تحرير الشام" الواجهة الحالية لـ تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي المحظور في روسيا، وذلك في عدة مناطق من جبل الزاوية جنوب إدلب، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المسلحين.

    وكشف مصدر أمني رفيع المستوى لـ "سبوتنيك"، أنه تم رصد مدرعات عسكرية تابعة للمجموعات المسلحة على محاور سرجة واحسم وشنان بجبل الزاوية، تدخل إلى مقرات تبيّن أنها غرف عمليات ومستودعات ذخيرة وأسلحة تستخدمها المجموعات المسلحة لاستهداف الجيش السوري والمناطق السكنية الآمنة القريبة من المنطقة.

    وأضاف المصدر أن هذه التحركات استدعت تدخلاً مباشراً من الطيران الحربي عبر سلسلة من الغارات الجويّة المكثفة، أسفرت عن تدمير 6 مقرات للمجموعات المسلحة بما فيها من أسلحة وذخيرة، بالإضافة إلى مقتل وإصابة أكثر من 35 مسلحاً بحسب المعلومات الأولية.

    وكانت التنظيمات الإرهابية المسلحة استهدفت بالقذائف الصاروخية مساء أمس الجمعة، محيط مدينة السقيلبية بريف حماة الشمالي الغربي، من مواقعها في ريف إدلب الجنوبي، واقتصرت  أضرارها على الماديات، فيما ردّت مدفعية الجيش السوري على مصادر الاطلاق، مستهدفة مواقع وتحركات المسلحين على محاور كنصفرة وسفوهن بجبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

    وتسيطر "هيئة تحرير الشام"، وهو الاسم الأحدث لتنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي والمحظور في روسيا، مع تشكيلة واسعة من التنظيمات المتطرفة المتحالفة معها، على معظم محافظة إدلب وريفها، بما في ذلك المعابر الدولية والشريط الحدودي شمال غرب سوريا.

    انظر أيضا:

    أردوغان يتهم روسيا بالهجوم على معسكر للمعارضة في إدلب
    هل حان الوقت لتغيير المعادلات في إدلب السورية؟
    مسلحون يخططون لقصف مواقع تركية في إدلب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook