04:49 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طالب النائب نواف الخوالدة، الذي ترأس الجلسة الأولى لمجلس النواب الأردني، اليوم الخميس، بمغادرة 3 نواب مصابين بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، كانوا موجودين تحت قبة البرلمان.

    وأفادت قناة "المملكة"، ظهر اليوم الخميس، بأن الخوالدة طالب النواب المصابين بالمغادرة، فور علمه بوجودهم في قاعة المجلس، وذلك أثناء جلسة الدورة غير العادية في مجلس الأمة التاسع عشر.

    وسبق أن أكد مصدر لـ"المملكة"، صباح اليوم الخميس، أن 19 نائبا و 4 أعيان ووزيرا في حكومة بشر الخصاونة، لن يحضروا افتتاح الدورة غير العادية الأولى لمجلس الأمة التاسع عشر، نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا.

    وقال أمين عام مجلس الأعيان، علي الزيود، في وقت سابق، إن حضور الجلسة الافتتاحية سيقتصر على عدد محدود، وهم أعضاء مجلسي الأعيان والنواب والحكومة، بسبب ما تفرضه جائحة كورونا من إجراءات احترازية ووقائية للحد من انتشار الفيروس.

    وأوضح علي الزيود أن الإجراءات تتضمن الالتزام بارتداء الكمامات، والتباعد بين الحضور، وتوزيع أماكن الجلوس، بحيث تكون مقاعد النواب تحت القبة، والأعيان والوزراء على الشرفات، فضلاً عن إجراء فحص كورونا للحضور قبيل افتتاح الدورة غير العادية.

    انظر أيضا:

    العاهل الأردني يفتتح مستشفى ميدانيا عسكريا آخر لاستقبال مصابي كورونا... صور
    الأردن... التعليم تخطط لعودة "غير طبيعية" للطلبة إلى مدارسهم
    مسؤول أردني يزف بشرى سارة إلى المواطنين بشأن كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الأردن, مجلس النواب الأردني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook