19:35 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال تيموثي لندركينغ نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي إن قطر أبدت مرونة كبيرة ولا تزال، للاستجابة للمساعي الكويتية والأمريكية لحل الأزمة الخليجية.

    جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده المسؤول الأمريكي لمناقشة سياسة الولايات المتحدة في شبه الجزيرة العربية، ونتائج الحوارات الاستراتيجية الأخيرة التي عقدت مع بعض الدول الخليجية.

    وبحسب جريدة الأنباء الكويتية استشهد لندركينغ بأهمية منطقة الخليج العربي بالنسبة للولايات المتحدة الامريكية، بالحوارات الاستراتيجية الخمسة التي أجرتها واشنطن مع دول المنطقة منذ سبتمبر الماضي.

    وأوضح أن "مثل هذه الحوارات تعتبر دليلا على قوة العلاقات الأمريكية الخليجية، ومدى تشابك المصالح والتعاون المثمر معها، للتنسيق حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية، خاصة في مجالات سد الفجوات التي من الممكن أن تستغلها ايران لزعزعة أمن واستقرار المنطقة، في ظل استمرار عمليات تهريب السلاح للحوثيين في اليمن واستهداف المدنيين في السعودية".

    وثمن المسؤول الأمريكي ما قال إنه تقدم أحرزته دول الخليج في مجال مكافحة الاتجار بالبشر وحقوق العمالة.

    ولفت إلى ما وصفه بأنه مساهمات دول الخليج الكبيرة في مجال مكافحة الإرهاب، مدللا على ذلك بقوله "حيث تستضيف البحرين المقر الرئيسي للأسطول الخامس، في حين تستضيف قطر القوات الأمريكية في قاعدة العديد، بينما تستضيف الكويت معسكر عريفجان وقاعدة علي السالم الجوية".

    وحذر لندركينغ من استمرار الأزمة الخليجية قائلا: إنه "يفتح الباب لإيران لاستغلالها لزعزعة أمن واستقرار المنطقة".

    وأعرب عن أمله في أن تنتهي تلك الأزمة قريبا، وأن تعود العلاقات بين دول الخليج لسابق عهدها.

    وفيما يتعلق بالسياسات الأمريكية الخارجية تجاه المنطقة، وإمكان تغيرها بتغير إدارتها، قال لندركينغ "إن جو بايدن (الرئيس الأمريكي المنتخب) ليس غريبا عن المنطقة، وسنمضي قدما في التعاون مع دولها التي تربطنا بها مصالح مشتركة".

    انظر أيضا:

    "تغيرات كبرى"... الكشف عما فعله الاقتراب من حل الأزمة الخليجية ببورصة قطر
    محلل سياسي: اتفاق حل الأزمة الخليجية بين قطر والسعودية أصبح أمرا واقعا
    الأزمة الخليجية... هل يتنازل "الرباعي العربي" أم تنفذ قطر الشروط؟
    قطر تتحدث عن "ربح للجميع" إذا ما تم حل الأزمة الخليجية
    الكلمات الدلالية:
    حل الأزمة الخليجية, الأزمة الخليجية, الخليج, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook