19:22 GMT21 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    أعربت وزارة الخارجية السودانية، مساء أمس الاثنين، عن أسفها، لتقدم مساعدي الملحق العسكري بسفارة البلاد في لندن، بطلب للجوء السياسي في بريطانيا، بعد انتهاء عملهما وتسوية مستحقاتهما.

    وقالت وزارة الخارجية السودانية في بيان: "نود أن نوضح أنه بعد انتهاء فترة عمل اثنين من مساعدي الملحق العسكري بسفارة السودان في لندن، في نهاية أغسطس الماضي، وبعد تسوية مستحقاتهما وتسلم تذاكرهما للعودة إلى السودان، قام المعنيان بإعلان رفضهما العودة وعزمهما على طلب اللجوء السياسي".

    وأضافت: "تأسف وزارة الخارجية لاتخاذ مساعدي الملحق العسكري المذكورين قرارهما الشخصي المعني، دون تقدير للاعتبارات العامة المتعلقة بالوظيفة الرسمية التي كانا يؤديانها"، حسبما نقلت صحيفة "سودان تربيون".

    وتعهت الخارجية السودانية بالعمل على

    تأكيد التزام جميع العاملين فيها بالنظم والضوابط والاعتبارات ذات الصلة، نافية تقدم أي من العاملين الآخرين في السفارة بطلب الحصول على اللجوء السياسي.

    وقالت وسائل إعلام محلية، الأحد، إن نائب رئيس بعثة السودان ومدير الحسابات والمدير الإداري، إضافة إلى مدير الجوازات ومساعدي الملحق العسكري في سفارة الخرطوم بلندن؛ قد تقدموا بطلب اللجوء السياسي في بريطانيا.

    انظر أيضا:

    السودان: سد النهضة سيؤدي إلى آثار بيئية واجتماعية سلبية ونطالب باتفاق قانوني ملزم
    اليمن يرحب بإعلان رفع جمهورية السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب
    هل يظل السودان منزوع "الحصانة السيادية" بعد خروجه من قائمة الإرهاب الأمريكية؟
    الكلمات الدلالية:
    بريطانيا, ملحق عسكري, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook