09:02 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 54
    تابعنا عبر

    أصدر النائب العام السوداني، تاج السر الحبر، قرارا هو الأول من نوعه منذ سقوط الرئيس السوداني المعزول عمر البشير.

    وعقد النائب العام تاج السر الحبر، أمس الخميس، اجتماعا مع وزيري الداخلية والحكم المحلي ووالي الخرطوم، إضافة إلى قيادات شرطية رفيعة، بحث تأمين مواكب 19 ديسمبر/كانون الأول، التي توافق الذكرى الثانية للثورة السودانية التي أطاحت بحكم عمر البشير.

    وقالت النيابة العامة، إن النائب العام "منع استخدام الرصاص أو الغاز المسيل للدموع في تفريق التجمعات السلمية استصحابا لمبدأ الحق في التعبير السلمي وتقديم المطالب السلمية لجهات الاختصاص" في احتجاجات أعلنت لجان المقاومة تنظيمها غدا السبت، في سابقة هي الأولى من نوعها، بحسب موقع "سودان تربيون".

    وطالب تاج السر الحبر وكلاء النيابة بمصاحبة قوات من الشرطة الأمنية بغرض التأمين والتنسيق مع لجان الميدان لمشاركة عناصر منهم في عملية الترتيب مع النيابة العامة"، ومنعهم من "استخدام القوة المفرطة تحت أي ظروف".

    وأمر النائب رؤساء النيابات العامة بتكليف "عدد كافٍ من وكلاء النيابة لتغطية التجمعات وضمان تيسير العمل بالنيابات خلال المواكب السلمية".

    وقال البيان إن النائب العام أمر كل وكيل نيابة من المصاحبين للقوات بـ"تدوين قيود بتحركاته وأي أوامر يصدرها داخل يومية تحري، إضافة إلى عدد القوات المصاحبة له وقائدها وحصر الأسلحة والذخائر وعبوات الغاز المسيل للدموع قبل وبعد التحرك".

    وطالب النائب العام وكلاء النيابة بـ"الإشراف على التحري الفوري مع المقبوض عليهم من المتفلتين".

    انظر أيضا:

    رئيس وزراء إثيوبيا: اشتباكات الحدود لن تؤثر على علاقتنا مع السودان
    السودان… "التجمع المدني" يدعو لتمثيل الشباب والمرأة بنسبة 40%
    تركيا ترحب بالخطوة الأمريكية تجاه السودان وستواصل دعمه
    الكلمات الدلالية:
    الغاز المسيل للدموع, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook