21:53 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تداولت وسائل إعلام وناشطون لحظات لظهور رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، فالح الفياض، بعد أيام من فرض أمريكا عقوبات اقتصادية ضده.

    ونشر موقع "رووداو" على صفحته الرسمية في "تويتر" مشاهد أكد فيها أنها للحظة وصول قائد الحشد الشعبي العراقي إلى مدينة كركوك العراقية.

    وبحسب الموقع، وصل قائد الحشد الشعبي لإحياء ذكرى اغتيال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، اللذان قتلا بصارخ أطلقته طائرة أمريكية مسيرة في أول أيام العام الماضي 2020.

    وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، يوم الجمعة الماضي، فرض عقوبات على رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق فالح الفياض.

    وقالت الوزارة في بيان إن الفياض كان عضوا في خلية الأزمة التي كونت في أواخر عام 2019، والتي تألفت بشكل أساسي من قيادات فصائل الحشد الشعبي، من أجل قمع المحتجين العراقيين، بدعم من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

    وأضاف البيان "اليوم، تواصل العناصر الموالية لإيران في قوات الحشد الشعبي، شن حملة اغتيالات ضد النشطاء السياسيين في العراق، والذين ينادون بتنظيم انتخابات حرة ونزيهة، واحترام حقوق الإنسان وتعيين حكومة نظيفة".

    وأوضح البيان أن العقوبات المفروضة على الفياض، ستشمل مصادرة جميع ممتلكاته ومصالحه الشخصية الموجودة في الولايات المتحدة الأمريكية، أو تلك الخاصة به والتي بحوزة أو سيطرة أشخاص أمريكيين.

    وقال وزير الخزانة ستيفن منوشين "إن السياسيين والمتحالفين مع إيران مثل فالح الفياض، شنوا حملة عنيفة ضد الديمقراطية العراقية، والمجتمع المدني، من خلال الإشراف والإدارة على عمليات قتل المتظاهرين العراقيين السلميين".

    كما ستشمل العقوبات حظر أي كيانات يمتلك الفياض 50 بالمئة من حصتها أو يمتلكها هو وآخرون بشكل مباشر أو غير مباشر.

    وتأتي العقوبات على الفياض، تطبيقا للأمر التنفيذي رقم 13818، والذي يقضي بمعاقبة المنتهكين لحقوق الإنسان حول العالم، وناشري الفساد.

    انظر أيضا:

    هنا الزاهد تصدم المتابعين بصورة قديمة... صور وفيديو
    إيران تتحدث عن منظومات تمنحها "سيطرة تامة" في الخليج العربي
    إيران: معدل الوفيات بكورونا أقل من 100 شخص يوميا بينما في أمريكا أكثر من 3 آلاف
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, الحشد الشعبي, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook